انفجاران في مصنع كيماويات في تكساس بسبب الفيضانات





واشنطن - وقع انفجاران في مصنع للكيماويات بمدينة هيوستن بولاية تكساس بسبب الفيضان الذي تسبب فيه إعصار "هارفي" المداري.


 
وذكرت وسائل إعلام أمريكية أن دخانا كثيفا انبعث من مصنع شركة أركيما الفرنسية للصناعات البتروكيماوية. وحسب الشرطة المحلية فإن شرطيا أصيب جراء تنفس الدخان الأسود ونقل لتلقي العلاج في المستشفى.
وكان المدير التنفيذي لشركة أركيما الفرنسية للصناعات البتروكيماوية قد أكد مساء الأربعاء بالتوقيت المحلي أن درجة حرارة الكيماويات المستخدمة في المصنع ارتفعت بعد انقطاع التيار الكهربائي المخصص لتبريد المصنع.
وأوضح المسؤول أن مياه الأمطار أغرقت المصنع وأصبحت تعلوه بنحو مترين.
وقالت السلطات المحلية إنه تم إجلاء سكان المنطقة في محيط نحو كيلومترين.
وتصنع شركة أركيما مركبات بروكسيد عضوية في هذا المصنع الذي يقع ببلدة كروسبي على بعد نحو 40 كيلومترا شمال شرق هيوستن.
وتحتاج هذه المركبات للتخزين في درجات حرارة منخفضة. يشار إلى أن إعصار "هارفي" المداري وصل الآن ولاية لويزيانا.

د ب ا
الخميس 31 غشت 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan