اوليفر ستون يريد اخراج فيلم وثائقي



موسكو - اعلن السينمائي الاميركي اوليفر ستون الذي يحضر فيلما حول ادوارد سنودن اللاجئ في روسيا ، الخميس انه يريد اخراج فيلم وثائقي عن الرئيس فلاديمير بوتين واجراء مقابلة معه.


واوضح السينمائي الحائز ثلاث جوائز اوسكار لوكالة "ريا نوفوستي"، "اتمنى ان اعد فيلما وثائقيا عنه".
واضاف السينمائي الذي التقى بوتين مساء الثلاثاء في مسرح في موسكو "انا لا اتحدث عن فيلم روائي عن بوتين بل ارغب في ان اجري مقابلة معه لابراز وجهة النظر التي لا يريد الاميركيون الاصغاء اليها".

ولم يوضح اوليفر ستون ما اذا كان الرئيس الروسي اعطى موافقته.

وقال الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف الذي اوردت كلامه وكالة "ريا نوفستي" للانباء "نحن على اطلاع على رغبة ستون باعداد فيلم" من دون ان يعطي تفاصيل اخرى.

وقد دعم ستون الملتزم سياسيا، بشكل علني مؤسس ويكليليس جوليان اسانج والرئيس الفنزويلي الراحل هوغو تشافيز والزعيم الكوبي السابق فيدل كاسترو.

وفي نهاية ايلول/سبتمبر، دافع عن فلاديمير بوتين "الذي لم يتخل عن القرم" شبه الجزيرة الاوكرانية التي ضمتها موسكو الى روسيا في اذار/مارس. واعتبر ان الازمة الاوكرانية اتت نتيجة لاستراتيجية حلف شمال الاطلسي الذي يسعى الى الاقتراب من الحدود الروسية متناسيا الضمانات التي قدمتها واشنطن الى الزعيم السوفياتي السابق ميخائيل غورباتشيف قبيل انهيار الاتحاد السوفياتي نهاية العام 1991.

والسينمائي الذي انجز للتو مسلسلا وثائقيا بعشر حلقات بعنوان "الولايات المتحدة التاريخ غير المروي بتاتا" حول اكثر الاحداث قتامة في التاريخ الاميركية، ينتج مع اطراف اوكرانية وثائقيا بعنوان "اوكرانيا مشتعلة" يريد في اطاره ايضا ان يجري مقابلة مع فلاديمير بوتين.

وفيلمه المقبل مكرس لادوارد سنودن المستشار السابق في وكالة الامن القومي الاميركية اللاجئ الى روسيا والذي يواجه عقوبة مجتملة بالسجن 30 عاما في الولايات المتحدة بتهمة التجسس.

وسيؤدي الممثل الاميركي جوزف غوردن-ليفيت دور سنودن على ما اوضح ستون.

ا ف ب
السبت 8 نونبر 2014


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan