برلمان نيبال يجرم تقليد طرد النساء الحوائض من المنازل





كاتماندو - صرح نائب برلماني نيبالي بأن البرلمان جرّم تقليدا هندوسيا يعود لقرون يتضمن طرد النساء الحوائض من المنازل، وهو الأمر الذي يهدد حياتهن.


 
وبموجب التقليد الشائع في العديد من مناطق غرب نيبال يتم إجبار النساء على البقاء في حظائر الحيوانات أو أعشاش خارج المنزل، ويُحظر عليهن لمس الأشخاص الآخرين أو الماشية أو الخضر أو الفاكهة.
ورغم الحظر الصادر عن المحكمة العليا النيبالية في 2005، فإن التقليد استمر بين بعض العائلات الهندوسية التي تعتبر المرأة الحائض نجسة.
وأوضح كريشنا بهاكتا بوخاريل، وهو أحد النواب الذين مرروا مشروع القانون أمس، أن "هذا عمل إجرامي، ولكن لم يكن لدينا قوانين تجرّمه. والآن لدينا قانون، ويمكننا معاقبة من يقومون به".
وأضاف أن القانون سيدخل حيز التنفيذ في غضون عام "لأن هذا التقليد متجذر بصورة كبيرة في بعض مناطق البلاد ولذلك فإننا نحتاج وقتا للإعداد لتنفيذ العقوبات".
وتتضمن عقوبة من يقوم بهذا الفعل السجن ثلاثة أشهر أو دفع غرامة ثلاثة آلاف روبية (30 دولارا) أو كلاهما.
وكانت فتاة /16 عاما/ قد توفيت الشهر الماضي بلدغة ثعبان بينما كانت معاقَبة في سقيفة في إطار هذا التقليد بمنطقة دايليخ.

د ب ا
الخميس 10 غشت 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث