جديد هوليوود: ، مارك والبيرج يبحث عن سلسلة يقوم ببطولتها

20/08/2018 - ليليانا مارتينيث سكاربيلليني

خط شعارات عنصرية وإعطاب 15 مركبة في القدس

20/08/2018 - فاطمة أبو سبيتان/ الأناضول

اقحام عرائس عالم سمسم في "جرائم قتل الزمن السعيد"

19/08/2018 - ليليانا مارتينيث سكاربيلليني

أنا متأهّبة للمعركة… دائماً

19/08/2018 - ديانا مقلد




تراجع ملحوظ في مخاوف الألمان بشأن تبعات الهجرة إلى بلدهم




نورنبرج (ألمانيا) - لا تزال الهجرة واندماج اللاجئين من القضايا التي تشغل بال الكثير من الألمان، إلا أن المخاوف المثارة حولها تراجعت بشكل كبير مؤخرا.


 
فقد كشفت دراسة حديثة أن 56% من الألمان لا تزال تساورهم مخاوف من تبعات تدفق المهاجرين واللاجئين إلى بلدهم. وكانت نسبة المخاوف بين الألمان في هذه القضية بلغت العام الماضي 83%.
وبحسب الدارسة، التي نشرت نتائجها اليوم الجمعة في مدينة نورنبرج الألمانية، لا تزال قضية الهجرة والاندماج تمثل التحدي الأكبر لألمانيا من وجهة نظر الألمان، وكذلك الحال في النمسا والسويد وسويسرا والولايات المتحدة.
ولأول مرة يحتل الخوف من الفقر المرتبة الثانية في قائمة المخاوف التي تساور الألمان، حيث بلغت نسبة من أعربوا عن مخاوفهم من الوقوع في الفقر 17%، مقابل 7% العام الماضي.
كما ارتفع الخوف من التعرض لجرائم من 10% إلى 16%، ليحتل المرتبة الثالثة، وكذلك الخوف من التعرض لهجوم إرهابي من 4 إلى 9%.
وفي المقابل، تتراجع مخاوف الألمان بصورة ملحوظة بشأن الأمان الوظيفي، في حين أن الخوف من فقدان الوظيفة كان يمثل التحدي الأكبر لدى مواطني باقي الدول التي شملتها الدراسة، وتصدرت في ذلك إسبانيا حيث بلغت النسبة 61%.
كما كان فقدان الوظيفة من أبرز مخاوف المواطنين في فرنسا وإيطاليا والهند.
أجرى دراسة "تحديات الأمم 2017" معهد "جي إف كيه" الألماني لقياس مؤشرات الرأي، وشملت نحو 27500 شخص في 24 دولة.

د ب ا
الجمعة 25 غشت 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث