تركيا تنفي ان تكون وافقت على سحب قسم من قواتها المنتشرة في قبرص



انقرة -

نفت تركيا الخميس ان تكون وافقت على سحب قسم من قواتها المنتشرة في قبرص، في حين تتواصل في سويسرا محادثات اعادة توحيد الجزيرة المقسمة منذ أكثر من 40 عاما.


  وتطالب قبرص واليونان، تركيا التي تنشر 35 الف جندي في القسم الشمالي من الجزيرة، بسحبهم كليا.
وكان مصدر دبلوماسي قال لوكالة فرانس برس في سويسرا أن تركيا مستعدة لتخفيض نسبته 80% لوجودها العسكري.
لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية نفى ذلك بشدة في بيان صباح الخميس منددا ب"التقارير التي تفيد بان  بلدنا سيسحب قواته من الجزيرة ضمن خطة من أربع مراحل" موضحا كذلك ان "النسبة المئوية المذكورة ليست صحيحة".
من جهته، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو ان "صفر جندي يعتبر صفر ضمانة بالنسبة لنا. هذا لا يمكن أن يشكل نقطة انطلاق لاجتماع".
واضاف للصحافيين في منتجع كران مونتانا في جبال الالب السويسرية، "نحن لا يمكن أن نقبل امرا كهذا".
ووصف ذلك بانه "حلم" داعيا أثينا ونيقوسيا الى "الاستيقاظ من هذا الحلم".

ا ف ب
الجمعة 30 يونيو 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات