تقرير: تحقيق مولر يتجاوز اتصالات "كوشنر" مع الروس



واشنطن – ذكرت شبكة (سي إن إن) الأمريكية يوم الاثنين أن التحقيق الذي يجريه المحقق الخاص، روبرت مولر، يتقصى في محاولات جاريد كوشنر تأمين تمويل أجنبي لشركته العقارية خلال الفترة الانتقالية الرئاسية.


 
وبحسب (سي إن إن)، يعد هذا أول مؤشر على أن تحقيق مولر في التدخل الروسي المزعوم في انتخابات عام 2016 يركز على ما وراء اتصالات كوشنر المزعومة مع الروس.
وقد سئل كوشنر – صهر الرئيس دونالد ترامب - خلال المقابلات الأخيرة حول جهوده لتأمين تمويل مبنى مكاتب في نيويورك يواجه صعوبات مالية، وفقا لما ذكرته شبكة (سي إن إن) نقلا عن أشخاص مطلعين على التحقيق.
وقالت الشبكة الأمريكية إن سبب اهتمام مولر بالموضوع لم يكن واضحا.
وبعد أسبوع من انتخاب ترامب، التقى كوشنر بالرئيس والمديرين التنفيذيين لشركة أنبانج للتأمين، وهى مجموعة صينية تمتلك شركة "والدورف أستوريا" في نيويورك، وفقا لما ذكرته صحيفة نيويورك تايمز.
وخلال فترة الانتقال الرئاسي تحدث كوشنر مع مصادر اتصال أجنبية من أكثر من 15 دولة وفقا لبيان قدمه لمحققي الكونجرس.
ونفى كوشنر قبول أموال روسية لتمويل أنشطته التجارية ودافع عن اتصالاته مع المسؤولين الروس خلال الحملة الرئاسية وبعدها ووصفها بأنها "سليمة".

د ب ا
الثلاثاء 20 فبراير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث