حاكم صقلية:الحكومة أطلقت رصاصة على جزيرتنا بمجال الهجرة




باليرمو – قال حاكم مقاطعة جزيرة صقلية (جنوب) نيللو موزوميتشي، إن “الحكومة الوطنية وجهت طعنة أخرى لصقلية التي تحاول النهوض”.


نيللو موزوميتشي
نيللو موزوميتشي
وقد جلب وصول مهاجرين إلى صقلية مؤخراً، بعض الأشخاص المصابين بكوفيد 19 أيضًا، كما أن ثمانية من أصل 43 شخصاً رسوا في ميناء أوغوستا أمس، كانوا إيجابيين من حيث الإصابة بفيروس كورونا والذين تم عزلهم بمبنى في بلدة نوتو.
وفي مقابلة مع صحيفة (لا ڤيريتاه)، استخدم رئيس المقاطعة تعابير قاطعة لوصف ما يحدث على الجزيرة في الأيام الأخيرة، كما كتب رسالة لرئيس الوزراء جوزيبي كونتي، الذي لم يرد عليه، وقال: “إنه لا يرد أبداً، وهذا محرج للغاية، لأن الحكومة تثبت حقاً أنها لا تهتم بأرض كانت سخية للغاية على صعيد استقبال المهاجرين”.
وأضاف موزوميتشي (الذي ينتمي لائتلاف يمين الوسط المعارض)، أن “من جانب روما لم نلق إلا الصمت فقط، قليل من المسؤولين تفضلوا علينا ببعض الإجابات”، أما وزيرة الداخلية لوتشانا “لامورجيزي، فقد أجابتني بسخرية، قائلة: أتمنى أن تكون بخير”.
وكان حاكم صقلية قد طلب سفنا أخرى للحجر الصحي للمهاجرين، وقال بهذا الصدد، “إنهم لا يرغبون بالاستئجار، ويعتبرون أن من الأنسب أن يجدوا محافظاً ما يقول: نعم سيدي للأوامر القادمة من روما”.
وأردف: “من المؤكد أن هناك حاجة لسفينة في لامبيدوزا، وأخرى على طول ساحل سيراكوزا أو ميسينا”، مبينا أن “السفن مكلفة بالطبع، لكن الثمن الذي سيدفعه الصقليون إذا انتشر الوباء سيكون أكبر بكثير”. واختتم بالقول إن “الحكومة مذنبة بتهمة السخرية والغموض، أمام حالة يفهمها الطفل أيضاً”، والتي “تختلف تمامًا عن ما شهدناه في العقود الأخيرة”.

آكي
الجمعة 3 يوليوز 2020