حرب الخليج الثانية ( احتلال الكويت و عاصفة الصحراء )





بعد انتصار العراق على إيران ( 980-1988 )والتفوق العسكري والإقتصادي والسياسي والعلمي الذي شهدته العراق ، وبعد شهر واحد من احتفال العراقيين بهذا النصر أقرا الكونكرس الأمريكي في إيلول ( سبتمبر ) مشروع القرار الخاص بفرض الحصار على العراق وتدمير أسلحته وفرض الرقابة عليها وتتضمن ايضاً فرض عقوبات على العراق من خلال امتناع الولايات المتحدة بيع أى معدات عسكرية للعراق كما تابعت الولايات المتحدة الأمريكية حرب الخليج الاولى فكانت تارة مع العراق وتارة أخرى مع إيران ولكنها أصبحت متخوفة من العراق وذلك بسبب التفوق العسكري للعراق أصبح متعادلاً مع التفوق العسكري لإسرائيل وهذا يشكل خطر لمصلحة الولايات المتحده في الخليج العربي ، فأرادت الولايات المتحدة أن توقع العراق في الفخ فبعد ما قررت العراق التفرغ للتخطيط الإقتصادي لبلدها وإعادة تطوير البلاد وبناء البنية التحتية التي تضررت من حرب الخليج الأولى إلا أن المخابرات الأمريكية أرادت أن توقع العراق فصدرت تقريراً ينص على أن العراق تنوي مهاجمة إسرائيل والتوسع في دول الخليج العربي وتقترب ايضاً من المدافع والصواريخ والأسلحة النووية والكيمياوية والبايولوجية ، فكانت رد فعل الإدارة الأمريكية تجاه هذا التقرير تشاوت مع بريطانيا وقرروا معاً البدء بمرحلة التخطيط الهادىء لاستدراج العراق وإدخالها في مشاكل لكونها تشكل تهديداً على الأمن القومي فبعد تفكير العراق في الرجوع لحياتها الطبيعية بعد حرب الخليج الأولى إلا أن هذه الأعمال الإستفزازية المخططه لها أدت ذلك إلى توتر القيادة السياسية العراقية وايضاً انخفاض أسعار النفط بسبب زيادة الإنتاج النفطي لدولتي الكويت والإمارات العربية أدى ذلك إلى خسائر كبيرة في اقتصاد العراق وتجاوزت الكويت على آبار النفط القريبة من الحدود العراقية وطالبت أيضاً العراق بتسديد الديون وكانت العراق في ذلك الوقت تمر بضائقة مالية وكل هذه الأمور خططت لها الأدارة الأمريكية لتوقع العراق في فخ الكويت أدى كل ذلك إلى قيام حرب الخليج الثانية .


 

  قامت العراق باحتلال الكويت وذلك بعد فشل الكثير من المفاوضات بينهم واحتشدت القوات العراقية على حدود المملكة العربية السعودية وأدى ذلك إلى إختراق كثير من قطاعات الأراضي السعودية في المنطقة الشمالية لذلك قامت الحرب وتشكل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية وذلك للتصدي لإحتلال العراق للكويت بسبب عدم استجابة العراق للقرارات الدولية وقامت حرب الخليج الثانية .

  تعرف حرب الخليج الثانية باسم عاصفة الصحراء الذي أطلقته عليها الولايات المتحدة الأمريكية وقامت في 2 أغسطس 1990 إلى 28 فبراير 1991 فقام تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية يضم 23 دولة فاستعدت الولايات المتحدة وبريطانيا للحرب وذلك بعدما أخذت الأذن من الأمم المتحدة وقامت الحرب بسبب غزو العراق على الكويت في 2 أغسطس عام 1990م وصدرت الأمم المتحدة القرار بعمل تحالف لإخراج العراق من الكويت فقاموا بعمل تحالف يضم كل من المملكة العربية السعودية والبحرين وقطر وعمان ومصر وسوريا والمغرب وعلى الصعيد العالمي كل من بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية وكان هذه الجانب له دور هام في هذه الحرب فاصدرت الأمم المتحدة قرراً باستخدام أي وسيلة لإخراج العراق من الكويت إذا لم تستجيب العراق بشكل سلمي وأعطوا لهم موعد يوم الثلاثاء 15 يناير 1991 م .

   
انتهت فترة الإنذار ولم تستجيب العراق فقام التحالف بالهجوم الجوي فتمكن التحالف من تعطيل الردارات والمقاومات الأرضية العراقية وتمكنت من تدمير المنشأت العسكرية والحيوية والصناعية والمرافق في العراق وحققت إنتصار في الحرب الجوية ، وبعد ذلك قامت دول التحالف بعمل حرباً بريه وذلك بعد خمسة أسابيع من الحرب الجوية وكانت مقاومة العراق في ذلك الوقت ضعيفة جدا .

أسباب احتلال الكويت  :
1- الضغط الأمريكي على الرئيس صدام حسين وتشجيعه لدخول الكويت بعد لقائه مع السفيرة الأمريكية في العراق .
2- إدعاء رئيس العراق عبد الكريم قاسم بأن الكويت جزء من العراق والإستعمار البريطاني هو الذي فصلها في حين عدم وجود إدارة عثمانية على ميناء الكويت وصرح على التلفاز أن الكويت جزء من العراق .
3- قيام الملك العراقي فيصل بن حسين بفتح إذاعة خاصة في قصره الملكي وخصصت هذه الإذاعة لبث حملته لضم الكويت إلى العراق .
4- بلغت ديون العراق بعد مساعدة الكويت لها في حرب الخليج الأولى 14 مليار دولار ولم تستطيع سد الدين بسبب الظروف الإقتصادية التي تمر بها .
5- تصريح الرئيس العراقي صدام حسين أن حرب الخليج الأولى كانت بمثابة دفاع عن البوابة الشرقية للوطن العربي وعلى الكويت والسعودية التخلي عن جميع ديونها على العراق .
6- القوة العسكرية التي شعرت بها العراق أثناء حرب الخليج  الأولى يعد من الأسباب التي شجعت العراق على إحتلال الكويت .
 

الدول التي شاركت في التحالف :
عمان ، باكستان ، قطر ،السعودية ،كندا ، بلجيكا ، الدنمارك ، سوريا ، فرنسا ، ألمانيا ، اليونان ، اليابان ، إيطاليا ، الكويت ، الأرجنتين ، إستراليا ، البحرين ، السنغال ، كوريا الجنوبية ، أسبانيا ، مصر ، تركيا ، الإمارات ، تشيكوسلوفاكيا ، نيوزيلندا ، هولندا ، نيجيريا ، نروج ، البرتغال ، الولايات المتحدة .

قيام الحرب :
بدأت قوات التحالف بالقصف الجوي في حوالي الساعة الثالثة من فجر السبت 17 يناير 1991م وكانت مستهدفة أماكن صناعية وعسكرية في العراق استمرت خمسة أسابيع متواصلة فكانت أهدافها تدمير ترسانات السلاح البيولوجي والكيميائي والنووي للنظام العراقي وأيضاً تدمير قوة العراق الهجومية وتحطيم السلاح الجوي للعراق والتقليل من القدرات القتالية للجيش العراقي في الكويت فتمكنت قوى التحالف من تحقيق معظم أهدافها ، فتم إطلاق النار من خلال سفن رأسية في مياه الخليج ومياه بحر العرب والبحر الأحمر فكانت الأهداف كثيرة ولم تستطيع القوات العراقية مواجهة هذه القوة التدميرية لقوات التحالف فلم تكن قادرة غير على إطلاق صواريخ سكود على المملكة العربية السعودية وأيضاً إلقاء صواريخ على إسرائيل وبلدان مجلس التعاون الخليجيي إلا أن هذا الهداف لم تحقق أغراض العراق .

 
بعد ذلك بدأت المعركة البرية وكانت في مدينة الخفجي السعودية بالقرب من الكويت بعد احتلال العراق لها في 29 يناير 1991م ولكن السعوديين والقطريين استرجعوها بعد يومين بمساعدة قوات عربية وأجنبية لهم وكانت هذه المعركة في المرحله الأولي ، أما المرحلة الثانية فبدأت في 24 فبراير حيث قامت قوات التحالف بهجوم بري على عدة جبهات في وقت واحد متجهة نحو الكويت وجنوب العراق ولم تستطيع القوات العراقية في الكويت المقاومة ولم يوجد من يساعدها على المقاومة فاستسلمت وبعد يومين أعلن الرئيس العراقي إنسحاب قواته وبعد ذلك أعلنت قوى التحالف وقف الضرب وجميع العمليات العسكرية على العراق وذلك في 28 فبراير 1991م .

وافقت العراق في 6 إبريل على وقف إطلاق النار وتعويض الكويت عن الأضرار التي سببته في الحرب وقد أعلن مجلس الأمن رسمياً انتهاء الحرب في 11 إبريل 1991 م وتعهدت العراق على تعويض الكويت من الخسائر العسكرية التي سببتها لها واستمرت الأمم المتحدة في فرض عقوبات الحظر عليها وتنفيذها كل الشروط التي تعهدت بها .

النتائج المترتبة على الحرب :
1- قامت قوى التحالف باستخدام القنابل بتدمير شبكة المواصلات والإتصالات وتدمير البنية التحتية للعراق وتدمير غالبية المصانع .
2- قتل حوالي 100,000 جندي عراقي أرواح بشرية  مقابل 480 شخص من قوات التحالف .
3- انهيار الإقتصاد العراقي إنهيار تام بعد الحرب وإنقطاع خطوط الكهرباء والمياه .
4- حدثت قلاقل كبيرة بعد الحرب وخاصة في المناطق الكردية في شمال العراق ومناطق الشيعة في جنوب العراق ولكن تغلبت عليها القوات العراقية .
5- أصدرت الولايات المتحدة قرراً بإقامة أحزمة أمنية في شمال العراق لحماية الأكراد .
6- أعادت العراق 11 بئراً من النفط إلى الكويت وذلك بعدما أصدر مجلس الأمن قرراً برسم الحدود بين العراق والكويت في منصف مايو 1993م .
7- اعترفت الحكومة العراقية بسيادة الكويت وأعلنت الأمم المتحدة ذلك في نوفمبر 1994م .
8- ظهور الكثير من الأمراض بعد الحرب في العراق نتيجة للمعاناة التي عانى منها الجنود في الحرب وتشمل هذه الأعراض الصداع وآلام المفاصل والعضلات والإعياء والطفح الجلدي ويعتقد البعض أن الأسلحة الكيميائية التي إستخدمت في الحرب هي سبب المرض .


موقع المرسال
الخميس 26 يوليوز 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan