الحريري: القانون رقم 10 يشجع النازحين على البقاء في لبنان

23/05/2018 - الوكالة الللبنانية للاعلام - مسار - وكالات




"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم الإرهابي بشمال سيناء



القاهرة - أعلن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع بسيارة مففخة ضد نقطة تفتيش عسكرية بمدينة رفح في محافظة شمال سيناء المصرية يوم الجمعة.


 
وقال مصدر أمني فى شمال سيناء في وقت سابق إن حصيلة شهداء الهجوم الارهابي على كمين البرث برفح ارتفعت إلى 26 شهيدا بينهم 5 ضباط و21 مصابا بينهم ضابطان.
وقالت وكالة أنباء أعماق التابعة لتنظيم داعش في بيان إنه بينما كان الجيش يستعد لشن عملية عسكرية "ضد مواقع الجهاديين.. فجر أحد الاخوة نفسه مع مركبته المفخخة بين تجمعاتهم".
وأضاف فرع داعش في سيناء أنه بعد الانفجار قام العديد من الجهاديين "بمهاجمة" نقطة التفتيش "لقتل كل من كان لا يزال حيا".
وذكرت الوكالة أن الهجوم أدى الى مقتل أو إصابة أكثر من 60 جنديا، من بينهم عقيد، بينما قتل خمسة مقاتلين من تنظيم الدولة الاسلامية.

 هذا وقد أكدت المملكة العربية السعودية وقوفها إلى جانب مصر ضد كل من يحاول النيل من أمنها واستقرارها وذلك عقب الأعمال الإرهابية التي وقعت في سيناء وأدت إلى مقتل ما لا يقل عن 26 جنديا.

وذكرت وكالة الانباء السعودية الرسمية (واس) ان "الملك سلمان بن عبدالعزيز بعث برقية عزاء ومواساة للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، إثر التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا شمال سيناء. وقال الملك سلمان : " علمنا ببالغ الأسى بنبأ التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا شمال سيناء، وما نتج عنهما من وفيات وإصابات، معربين لكم عن إدانتنا واستنكارنا الشديدين لهذين العملين الإجراميين الآثمين، مؤكدين وقوف المملكة العربية السعودية مع مصر وشعبها ضد كل من يحاول النيل من أمنها واستقرارها".
وتابع الملك سلمان في برقيته" نبعث لكم ولشعب مصر الشقيق ولأسر الضحايا باسم شعب وحكومة المملكة العربية السعودية وباسمنا خالص التعازي وصادق المواساة، راجين لذويهم جميل الصبر وحسن العزاء، ومتمنين للمصابين الشفاء العاجل، وأن يحفظكم والشعب المصري الشقيق من كل سوء ومكروه".
كما بعث ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ، برقية عزاء مماثلة للرئيس عبدالفتاح السيسي ، إثر التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا شمال سيناء.
هذا وأدانت منظمة التعاون الاسلامي بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي استهدف حاجزا أمنيا في جنوب مدينة رفح المصرية وأسفر عن استشهاد وإصابة عدد من ضباط وجنود الجيش المصري .
ووصف الأمين العام للمنظمة الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين الهجوم بالعمل الإجرامي الجبان , مؤكّدا تضامن منظمة التعاون الإسلامي مع الحكومة المصرية إزاء هذا الاعتداء الآثم وفي مواجهتها للإرهاب، مذكراً بموقف المنظمة المبدئي والثابت الذين يدين الإرهاب بكافة أشكاله وصوره .

د ب ا
السبت 8 يوليوز 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث