رحيل الشاعر والكاتب حبيب الصايغ عن 64 عاما



نعى الاتحاد العام للصحفيين العرب، بحزن بالغ، الشاعر والكاتب حبيب الصايغ، رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، وأمين عام الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، ورئيس التحرير المسئول في صحيفة الخليج.


وقال اتحاد الصحفيين العرب في بيان له:" أصدر المرحوم 15 ديوانا، وترجمت قصائده إلى لغات عدة منها الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية و الإسبانية والصينية . ولد الشاعر والكاتب حبيب يوسف عبد الله الصايغ في أبوظبي عام 1955، حصل على إجازة الفلسفة عام 1977 كما حصل على الماجستير في اللغويات الإنجليزية العربية والترجمة عام 1998 من جامعة لندن . عمل في مجالي الصحافة والثقافة ويكتب زاوية يومية في صحيفة الخليج . نشر إنتاجه عربيا في وقت مبكر وشارك في عشرات المؤتمرات والندوات العربية والعالمية. وترجمت قصائده إلى الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية والإسبانية والصينية . كرمته جمعية الصحفيين عام 2006 كأول من قضى 35 عاماً في خدمة الصحافة الوطنية شغل الصايغ العديد من المناصب منها مدير الإعلام الداخلي في وزارة الإعلام والثقافة ونائب رئيس تحرير صحيفة الاتحاد ورئيس التحرير المسؤول لصحيفة الخليج الإماراتية ورئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات. انتخبته الجمعية العامة للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب أمينا عاما للاتحاد في 2015 ثم أعادت انتخابه لدورة ثانية في يناير كانون الثاني الماضي. حصل عام 2004 على جائزة تريم عمران في فئة رواد الصحافة كما نال جائزة الدولة التقديرية في الآداب من الإمارات عام 2007 واختاره معرض الشارقة الدولي للكتاب "شخصية العام الثقافية" في 2012.

وكالات
الخميس 22 غشت 2019