زعيم الحوثيين يؤكد تعاطيه "بإيجابية" مع مساعي المبعوث الاممي





صنعاء - أكد عبدالملك الحوثي، زعيم جماعة أنصار الله الحوثية، اليوم الخميس، تعاطي جماعته بـ " إيجابية" مع مساعي المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن جريفيث، للوصول لحل سلمي شامل، في البلاد التي تعاني من الصراع المسلح منذ نحو اربعة اعوام.


 
وقال الحوثي خلال اجتماعه بالمبعوث الأممي في صنعاء إن" المشكلة التي تعرقل المفاوضات هي تعنت قوى العدوان(التحالف العربي) ورفضهم للحلول السياسية الشاملة".
وتابع الحوثي "لهذا فإن توفر الإرادة والمصداقية وجدية دول العدوان في التوجه نحو السلام، أمر لا بد منه لنجاح أي جولة مشاورات سياسية".
وأكد الحوثي على "أهمية البدء بالخطوات ذات الطابع الإنساني لأهميتها في المساعدة على الحل كملف الأسرى والمعتقلين، وغيرها من القضايا التي تمس حياة الشعب اليمني.
وأشار إلى أهمية "أن تحافظ الأمم المتحدة على توازنها وتعاطيها المسؤول في قضية العدوان على اليمن وأن تقوم بدورها وفقا لمواثيقها الأممية بعيدا عن أي انحياز لقوى العدوان".
وامس الأربعاء وصل المبعوث الأممي إلى صنعاء لإجراء مباحثات مع الحوثيين، في محاولة لاستئناف مفاوضات السلام بين الأطراف المتصارعة في اليمن، ووقف التصعيد المسلح بمحافظة الحديدة بشكل سلمي.

د ب ا
السبت 28 يوليوز 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan