عيون المقالات

المشرق العربي على صفيحٍ ساخن

14/04/2021 - علي العبدالله

الساعات ال24 الأولى بعد سقوط الأسد

11/04/2021 - العقيد عبد الجبار العكيدي

حين تتحول العلمانية إلى ضرورة

10/04/2021 - توفيق السيف

فى مواجهة التضليل الإعلامى

08/04/2021 - علي محمد فخرو

فلسفة هيدغر وسياسات التوظيف

08/04/2021 - فهد سليمان الشقيران

حين تتحول العلمانية إلى ضرورة

07/04/2021 - توفيق السيف


ساعة بقرب الحبيب ,, أغلي امل في الحياة




بانكوك - حققت تايلاندية مريضة بسرطان الثدي في حالة صحية حرجة "أمنيتها الأخيرة" بالزواج من صديقها الأسترالي الذي تعرفه منذ سبع سنوات في أحد المستشفيات في تايلاند ، حسبما ذكرت تقارير إخبارية اليوم السبت.


ساعة بقرب الحبيب ,, أغلي امل في الحياة
وقالت صحيفة "بانكوك بوست" إن كونج (41 عاما) والمواطن الأسترالي داميان ميسنر (46 عاما) أقاما زفافا تايلانديا تقليديا أمس الجمعة- اليوم العالمي لمكافحة السرطان- في وحدة رعاية جودة الحياة بمستشفى باثوم ثاني في إطار برنامج "الأمنية الأخيرة" للمرضى الميئوس من شفائهم الذي تنفذه الوحدة.

وقالت كونج التي لم يكشف عن اسمها الكامل "أنا سعيدة للغاية اليوم". وشخص الأطباء حالة كونج بأنها مصابة بسرطان الثدي في عام 2011 وأوضحوا أن المرض بلغ المرحلة النهائية.
والتقى الزوجان قبل سبع سنوات في أستراليا حيث كانت كونج تعمل محاسبة في مطعم صيني. وتسببت سلسلة من الحوادث المؤسفة في تأجيل زواجهما على الرغم من أنهما رزقا بابن وابنة.

وقال ميسنر "بمجرد أن اكتشفت أن السرطان الذي تعاني منه قد وصل إلى المخ، أحضرتها إلى هنا بأسرع ما يمكن وكان من أهدافي لهذه الرحلة هو اتمام الزفاف".
وخرجت كونج من المستشفى أمس الجمعة لقضاء ما تبقى لها من أيام مع أفراد عائلتها.

وأضاف ميسنر "من الناحية الطبية، لا يمكن..، ولكن لدي ثقة بأننا سنكون دائما معا ".
يذكر أن السرطان يعد أحد الأسباب الرئيسية للوفاة في تايلاند، حيث يتسبب في وفاة 20 % من إجمالي الوفيات في كل عام.

د ب ا
الجمعة 9 مارس 2012