طائرتان إسرائيليتان استهدفتا مطار التيفور العسكري السوري




موسكو - أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن طائرتين إسرائيليتين استهدفتا مطار التيفور العسكري السوري في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين.
وأوضحت الوزارة أن الطائرتين أطلقتا ثمانية صواريخ على المطار السوري انطلاقا من المجال الجوي اللبناني.


 
وأشارت إلى أن القصف لم يسفر عن إصابة أي من الجنود الروس، مضيفة أن الدفاع الجوي السوري دمر خمسة صواريخ أطقتها الطائرتان.
كانت الحكومة السورية أعلنت صباح اليوم أن عدة صواريخ يعتقد أنها أمريكية استهدفت المطار.
 واسفر القصف عن مقتل 14 من القوات الحكومية وحلفائها.
وأعلنت وكالة الأنباء السورية "سانا" سقوط قتلى وجرحى جراء تعرض قاعدة "التيفور" الجوية قرب حمص لهجوم صاروخي فجر اليوم. وأشارت مصادر المعارضة السورية إلى أنّ مطار التيفور مركز للطائرات المسيّرة الإيرانية.

ورجحت "سانا" أن يكون القصف أميركيًا مؤكدة نقلا عن مصدر عسكري أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لعدد من هذه الصواريخ قبل وصولها لهدفها.

من جهتها نفت الولايات المتحدة تنفيذ أي ضربات جوية ضد سوريا، وفقا لوكالة  ايه بي نقلا عن مسؤولين أميركيين.
 

وذكرت مصادر لرويترز أن أميركا "تدعم الجهود الدبلوماسية لمحاسبة المسؤولين عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا".

كما أعلن في وقت سابق متحدث باسم البنتاغون، إنه لا صحة لتقارير عن أي ضربات أميركية لقواعد سورية​​​.

ونفى متحدث باسم الجيش الفرنسي شن فرنسا ضربات صاروخية على مطار التيفور العسكري شرقي حمص.

واتهمت دمشق اسرائيل بقصف المطار، في حين أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنّ "طائرات إسرائيلية قصفت مطار التيفور بسوريا"، لافتة إلى أنّ "الطائرات الإسرائيلية شنت الضربات بـ8 صواريخ عبر المجال الجوي اللبناني".

وأضافت أنّ الدفاعات الجوية السورية أسقطت 5 من أصل الصواريخ الثمانية، مشيرة إلى أنّ "3 صواريخ إسرائيلية استهدفت القسم الغربي من مطار تيفور ولا إصابات بين المستشارين الروس في سوريا".

 

د ب ا
الاثنين 9 أبريل 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan