فيتنامي يعثر على ثلاث قنابل "نابالم" في الفناء الخلفي لمنزله



هانوي - ذكرت وسائل إعلام محلية أنه تم التخلص من ثلاث قنابل نابالم ، تعود للحرب الفيتنامية، بشكل آمن، بعد أن عثر عليها رجل بوسط فيتنام في الفناء الخلفي لمنزله.


 
وكان الرجل، الذي لم تحدد السلطات هويته يحفر في الفناء الخلفي لمنزله أمس الثلاثاء، عندما عثر على ثلاث قذائف من نوع "نابالم" تزن الواحدة 70 كيلوجراما ولغما أرضيا، طبقا لما ذكره موقع "في.إن.إكسبرس" الاخباري.
ومادة نابالم، المكونة من جازولين ومواد هلامية من المواد شديدة الاشتعال، التي تلتصق بالجلد ويمكن أن تسبب عواصف نارية.
وكان قد تم إسقاط مئات الالاف من الاطنان من السلاح الحارق على فيتنام من قبل الجيش الامريكي، خلال حرب فيتنام.وأصبحت الكرات النارية البرتقالية الضخمة، الناجمة عن الانفجارات بقنابل نابالم رمزا قويا للصراع.
وأصبحت صورة، التقطها المصور في "أسوشيتيد برس" عام 1972، نيك أوت لفتاة عارية /تسع سنوات/، تدعى فان تي كيم فوك وهي تهرب من
انفجار لقنبلة نابالم، بعد أن تعرضت للحرق، صورة دائمة من الحرب.
وطبقا للامم المتحدة، قتل 104 آلاف فيتنامي بسبب قنابل وألغام أرضية وقذائف مدفعية منذ نهاية حرب فيتنام في عام 1975 .
وتقتل القنابل حاليا حوالي 1500 شخص سنويا، طبقا لموقع "في.إن.إكسبرس".

د ب ا
الاربعاء 30 غشت 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات