مادلين أُولبرايت تحذر في كتابها من عودة الفاشية





فرانكفورت - حذرت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة مادلين أُولبرايت من وجود فاشية آخذة في التنامي.

وقالت الديمقراطية ألبرايت/81 عاما/ في مقابلة أجرتها معها صحيفة فرانكفورتر روند شاو الألمانية أمس الاثنين إنه من المثير للقلق أن الفاشية "تأتي خطوة خطوة ولذلك تظل غير ملحوظة من جوانب كثيرة إلى أن يفوت الأوان".


 
وترى أولبرايت، وزيرة الخارجية الأمريكية في عهد الرئيس الأسبق بل كلينتون، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "أكثر الرؤساء غير الديمقراطيين في التاريخ المعاصر" وقالت إنه على الرغم من أنها لا تعده فاشيا إلا أنه "يقوض القضاء والصحافة، إنه يزدري العملية الانتخابية والأقليات، إنه حريص على تعزيز الانقسامات".
تابعت أولبرايت: "لم نكن في صف أولئك الذين يقوضون المجتمعات الديمقراطية... أما اليوم فإن ترامب يدعم سياسيين من أمثال رئيس الوزراء المجري فكتور أوربان وياروسلاف كاتشينسكي، رئيس حزب العدالة والقانون البولندي ويثني عليهم ".
أضافت أولبرايت: "يتحدث فكتور أوربان عن ديمقراطية ليبرالية وليس هذا الحديث من ناحية المبدأ سوى وسيلة يستطيع بها طرد المهاجرين".
وذهبت أولبرايت إلى أن هناك عددا متزايدا من الدول الأوروبية التي تراهن على عنصر الخوف وقالت إن السياسيين لا يواجهون بشكل كاف الانقسامات في المجتمع "وهي الانقسامات التي تستغَل وتعظم من قبل آخرين وذلك من خلال البحث عن كباش فداء" وأضافت: "إنها فترات قاسية".
وتحلل أولبرايت في كتابها الجديد "الفاشية، تحذير" عدة ظواهر من بينها أوجه التشابه بين القوى الديمقراطية الحالية وفاشية القرن العشرين.

د ب ا
الثلاثاء 17 يوليوز 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث