مجلس الشيوخ يرفض مسودة قانون تلغي أجزاء من "أوباما كير"



رفض مجلس الشيوخ الأمريكي، الأربعاء، مسودة قانون تلغي أجزاء كبيرة من قانون الرعاية الصحية معقول الأسعار، المعروف إعلاميا باسم "أوباما كير"، دون بديل مقترح.


وصوت 55 عضوا في المجلس بينهم 7 جمهوريين ضد التشريع المقترح، الذي سعى إلى إلغاء أجزاء كبيرة من أوباما كير، دون إيجاد بديل لها، فيما صوت 45 جمهوريا في تأييد كامل لمسودة القانون التي يمكن أن ينتهي بها المطاف لترك ملايين الأمريكيين دون رعاية صحية.

وفي الوقت الذي صوت جميع الديمقراطيين بمن فيهم اثنان من الأعضاء المستقلين (بيرني ساندرز عن ولاية فيرمونت، وأنغوس كينغ عن ولاية ماين)، انشق 7 من الجمهوريين عن زملائهم في رفضهم التصويت لمصلحة التشريع هم: شيللي مور كابيتوعن ولاية فرجينيا الغربية، سوزان كولينز عن ولاية ماين، دين هيلر عن نيفادا، جون مكين عن أريزونا، روب بورتمان عن أوهايو، لامار ألكسندر عن تينيسي، وليسا مركوسكي عن ولاية ألاسكا.

المسودة التي تم طرحها للتصويت الأربعاء، كانت ستجتث فقرات مهمة من "أوباما كير"، على أمل أن يجد أعضاء مجلس الشيوخ بديلا أفضل خلال السنتين القادمتين، بيد أن العديد من الجمهوريين أعلنوا قبل حتى البدء بالتصويت، أنهم سيرفضون أي تشريع لا يحتوي على بديل جيد لـ "أوباما كير".

وفي الوقت الذي يطالب الديمقراطيون خصومهم الجمهوريين بالعمل على إصلاح "أوباما كير"، بدلا من إنهائها بالكامل والعمل على قانون جديد، أسس جميع الجمهوريين حملاتهم الانتخابية على وعود من أهمها إلغاء "أوباما كير".

ويجبر قانون "أوباما كير" المواطنين غير الراغبين بشراء تأمين صحي، على دفع ضريبة عالية نسبية، فيما تقوم برامج الرعاية الصحية الحكومية بتغطية أولئك الذين لا يتمكنون من فعل أي من الشيئين.

وفي الوقت الذي يسعى الجمهوريون إلى جعل حكومات الولايات مسؤولة عن التعاقد مع شركات التأمين الصحي بحسب حاجتها، باعتبار أن الحاجة المادية للولايات تختلف باختلاف ظروفها، يسعى الديمقراطيون إلى إبقائها ضمن صلاحيات الحكومة الفيدرالية.

ويقدر مكتب الموازنة (غير حزبي) التابع لمجلس الشيوخ، أن المسودة التي تم التصويت عليها مرة أخرى بعد أن رفضت من قبل الكونغرس في ديسمبر / كانون الأول 2015، كانت سترفع عدد المواطنين خارج مظلة التأمين الصحي إلى 32 مليون شخص بحلول 2026.

وفي وقت سابق من الأربعاء، هاجم الرئيس الأمريكي عضوة مجلس الشيوخ ليسا مكورسكي ذات المواقف الجمهورية الوسطية، بسبب رفضها لجميع مقترحات الجمهوريين في المجلس التي دعت إلى الغاء "أوباما كير"، دون بديل مرضي.

وقال ترامب في تغريدة له على موقع "تويتر" "لقد خذلت السيناتورة ليسا مركوسكي من ولاية ألاسكا العظيمة الجمهوريين وبلادنا، أمس (الثلاثاء)، هذا أمر سيئ جدا".

وكالة الاناضول
الخميس 27 يوليوز 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث