مجلس النواب الأردني يرفض سحب الثقة عن حكومة الملقي





عمّان - رفض مجلس النواب الأردني، اليوم الأحد، طلباً لحجب الثقة عن حكومة هاني الملقي على خلفية إجراءاتها الاقتصادية الأخيرة.


 
ونالت مذكرة الحجب تأييد 49 صوتاً (حجب)، وعارضها 67 نائباً (ثقة)، وامتنع أربعة نواب من الحضور في الجلسة، التي ترأسها المهندس عاطف الطراونة، وحضرها رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي وهيئة الوزارة، حسبما أفادت وكالة الأنباء الأردنية /بترا/.
وكان حجب الثقة عن الحكومة يتطلب تأييد 66 صوتا من أصل 130 نائباً (نصف عدد أعضاء المجلس زائد واحد).
يشار إلى أن المجلس الحالي منح الثقة لحكومة الملقي قبل نحو 15 شهرا بأغلبية 84 صوتاً من الحاضرين (128 نائباً)، وامتنع أربعة نواب عن التصويت.
وكانت كتلة الإصلاح النيابية الإسلامية قدمت في الرابع من الشهر الجاري مذكرةً طالبت فيها بعقد جلسة خاصة لطرح الثقة بالحكومة ،على خلفية رفعها ضريبة المبيعات على السلع، وعدم أهليتها وقدرتها على النهوض بمتطلبات المرحلة، ومواجهة التحديات التي تكتنفها على المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وحتى الأمنية.
وتقدم رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي بالشكر للنواب، مؤكدا أن حكومته لا تبحث عن شعبوية وستواصل عملها لمصلحة الوطن.
وكان الملقي أشار في بداية الجلسة إلى أن الحكومة ستقدم للمجلس الأسبوع المقبل ردودها على توصيات النواب في حال عبورها لاستحقاق طرح الثقة.
وقرر رئيس المجلس المهندس الطراونة رفع الجلسة الى صباح يوم الثلاثاء المقبل.
 
كان المئات من الأردنيين قد نزلوا يوم الجمعة الماضي إلى الشوارع مع تصاعد الدعوات المطالبة بإقالة الحكومة كرد فعل على قرار بزيادة أسعار بعض السلع الأساسية.

د ب ا
الاثنين 19 فبراير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan