محافظ كركوك يصف قرار البرلمان العراقي بإقالته بأنه"خاطئ"





كركوك (العراق) - وصف محافظ كركوك نجم الدين كريم اليوم الخميس قرار البرلمان العراقي بإقالته من المنصب بأنه قرار "خاطئ".

وقال كريم في تصريح صحفي "إن قرار مجلس النواب خاطىء، وأن مجلس المحافظة هو الوحيد المخول في سحب الثقة والاقالة


 " .
وأضاف: "أنا افتخر بالقرار الصادر اليوم، ومعي مواطني كركوك اللذين صوتوا لنا من العرب والتركمان والكرد والكلدو اشورين في الانتخابات البرلمانية عام 2014".
وأوضح قائلا "مجلس محافظة كركوك الحالي لا ينطبق عليه قانون المحافظات العراقي للمحافظات غير المنتظمة بإقليم بل هو يخضع لأمر سلطة الائتلاف في زمن الحاكم المدني بول بريمر، الذي يجعل تعيين واقالة المحافظ حصرا من قبل مجلس محافظة كركوك، التي لم تشهد إجراء انتخابات محلية منذ العام 2005".
وقال كريم "انا باقي في مهامي وخدمة مواطني كركوك الذين منحوا اصواتهم لنا بجميع مكوناتهم ".
وكان البرلمان العراقي قد صوت اليوم على إقالة محافظ كركوك الذي يساند إجراء استفتاء مثير للجدل على انفصال إقليم كردستان الذي يتمتع بحكم ذاتي، في الخامس والعشرين من الشهر الجاري.
وكركوك منطقة غنية بالنفط وهو ما جعلها السبب الرئيسي لنزاع طويل الأمد بين كردستان والحكومة المركزية في بغداد.
وجاء التصويت بفصل كريم بناء على طلب من الحكومة، وفقا لمصادر برلمانية لم تقدم مزيدا من التفاصيل.
وقال جاسم محمد وهو نائب موال للحكومة إن نحو 178 عضوا صوتوا لصالح الخطوة من أصل 328 عضوا بالبرلمان.
وأضاف أن النواب الأكراد قاطعوا عملية التصويت.

د ب ا
الخميس 14 سبتمبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات