محكمة هولندية : لابد من إعادة "ذهب القرم" إلى أوكرانيا



أمستردام - قضت محكمة هولندية اليوم الأربعاء بأن القطع الأثرية التي استعارتها هولندا من شبه جزيرة القرم عام 2014 من أجل معرض مؤقت لابد أن تُرد إلى أوكرانيا ، في تحدي لتحذيرات من روسيا.


 
وكان المعرض في متحف "ألارد بيرسون" في أمستردام قد عرض القطع الأثرية ومن بينها خوذة تعود الى قبائل سيذيا الرعوية ويبلغ عمرها 2400 عام ، وصناديق دهانات وورنيش من طريق الحرير تعود لسلالة هان الصينية الحاكمة ، ومجوهرات ، وغمد مذهب لخنجر ، وذلك بعد استعارتها من أربعة متاحف في القرم ومتحف واحد في كييف.

وكان المتحف عازما تماما على إعادة هذه الكنوز ، ولكن عندما ضمت روسيا شبه جزيرة القرم في وقت لاحق من عام 2014 ، أصبحت ملكية الكنوز الأثرية التي لا تقدر بثمن محل خلاف . وتم تكليف محكمة في أمستردام بعد ذلك بتسوية القضية عبر تفسير القوانين الأوكرانية المتعلقة بالتراث الثقافي.

وكان وزير الثقافة الروسي فلاديمير مدينسكي قد حذر من أن اتخاذ قرار في صالح كييف يمكن أن يكون "محض سرقة".

يشار إلى أن الحكم القضائي الصادر اليوم قابل للطعن ضده .

د ب ا
الاربعاء 14 ديسمبر 2016


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan