مذكرات كلينتون تتصدر قائمة الكتب الأكثر مبيعات على أمازون





واشنطن - تصدرت مذكرات هيلارى كلينتون التي تناولت حملتها الفاشلة في انتخابات الرئاسة الأمريكية قائمة الكتب الاكثر مبيعا على موقع أمازون اليوم الثلاثاء، بعد طرح الكتاب بالأسواق في جميع انحاء الولايات المتحدة.


 
وتروي كلينتون في كتابها بعنوان "ماذا حدث" اللحظات الفاصلة خلال الحملة الانتخابية، بما في ذلك قرار مدير مكتب التحقيقات الاتحادي آنذاك جيمس كومي بإعادة فتح التحقيق في استخدامها لخادم بريد إلكتروني خاص عندما كانت تشغل منصب وزيرة الخارجية الأمريكية، والذي تعتقد كلينتون أنه أفقدها قوة الدفع وأدى إلى خسارتها للانتخابات.
وأكدت كلينتون في مقابلات للترويج لكتابها إنها قامت بواجبها في الحملة الانتخابية الرئاسية، ولكنها تعتقد أن الولايات المتحدة " في خطر "، وإنها يجب أن تستمر في إبداء رأيها بصراحة، بعد أن هزمها دونالد ترامب في تشرين ثان / نوفمبر الماضي.

وقالت كلينتون إنها لن تسعى للترشح لانتخابات الرئاسة القادمة المقررة في 2020، لكنها قالت لشبكة (سي بي إس) إنها ستظل منخرطة في السياسة الأمريكية "لأنني أؤمن حرفيا بأن مستقبل بلادنا في خطر".
 
وقالت: ايضا "لقد فهمت أن هناك الكثير من الأمريكيين، الذين غضبوا بسبب الوضع المالي المضطرب ... كان هناك استياء. كنت أعرف ذلك، لكن كنت أعتقد أنه كان مسؤوليتي أن أحاول تقديم أجوبة على ذلك، وليس تأجيجها".
وأضاف ت أن هذا خطأ لأن الأشخاص "أرادوا مني أن أشارك غضبهم، وكان علي أن أقوم بعمل أفضل في إظهار أنني فهمت ما يريدون".
وتابعت كلينتون إن ترامب ،وهو نجم تليفزيوني ، اعترف بأن منصب الرئيس أصعب مما كان يعتقد: "نعم لأنه ليس برنامج. إنه واقع بالتأكيد".

د ب ا
الثلاثاء 12 سبتمبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث