في أصل التسمية وسببها

18/11/2018 - علي العميم



مسؤول ألماني يدعو إلى تفهم النظرة التشككية لسكان شرق ألمانيا تجاه الأجانب



برلين - اعتبر مفوض الحكومة الألمانية الجديد لشؤون شرق ألمانيا، كريستيان هيرته، النظرة التشككية لسكان شرقي البلاد تجاه الأجانب أمرا يمكن "تفهمه على المستوى الإنساني".


وقال هيرته في تصريحات لصحيفة "فيلت" الألمانية الصادرة اليوم الجمعة: "شرق ألمانيا لا يزال حتى الآن أكثر تجانسا على نحو واضح من غرب البلاد... على المستوى الإنساني يمكن تفهم مقابلة الأجانب بالرفض بدافع الخوف من التغيير في بادئ الأمر"، موضحا أن من الخبرات الحياتية لسكان ألمانيا الشرقية سابقا أن الأجانب من الممكن أن يتسببوا في انهيار نظام يُفترض أنه مستقر.
وأكد هيرته ضرورة أن تأخذ الأوساط السياسة تخوفات هؤلاء الأفراد على محمل الجد، وقال: "الحديث مع المواطنين يتخلله في الكثير من الأحيان حجج غير منمقة، وهنا يتعين عدم الاشمئزاز من ذلك، بل التعامل مع الأمر".
وأوضح هيرته أن عدم تحقيق ذلك سيؤدي إلى تقوية شوكة التيارات المتطرفة، موضحا أن الهدف في النهاية هو استمالة ناخبي حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني الشعبوي مرة أخرى إلى التيارات السياسية المعتدلة.

د ب ا
الجمعة 30 مارس 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan