منفذ هجوم الطعن في باريس كان مدرجا على قائمة للمراقبة الأمنية





باريس - أفاد مصدر مطلع على التحقيقات في فرنسا بأن منفذ هجوم الطعن الذي شهدته باريس وأسفر عن مقتل شخص واحد وإصابة خمسة آخرين بالقرب من أوبرا باريس كان مدرجا على قائمة للمراقبة الأمنية.


 
وأضاف المصدر أن المهاجم ،وهو من مواليد جمهورية الشيشان في روسيا عام 1997، كان يحمل الجنسية الفرنسية.
وكانت الشرطة قد أطلقت الرصاص على المهاجم وأردته قتيلا بعد دقائق من تنفيذه لهجوم الطعن الساعة التاسعة تقريبا مساء السبت (1900 بتوقيت جرينتش).
وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم . ولم تؤكد السلطات الفرنسية تورط التنظيم ، ولكنها أعلنت أنها تتعامل مع الحادث كهجوم إرهابي.
وخلفت الهجمات الإرهابية أكثر من 240 قتيلا في فرنسا منذ أوائل عام 2015 ، وأعلن داعش مسؤوليته عن معظم هذه الهجمات.

د ب ا
الاحد 13 ماي 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan