مهربون يقتلون شرطيا تونسيا دهسا بولاية القيروان





تونس - أفادت السلطات الأمنية في تونس اليوم السبت بمقتل عنصر أمني بالحرس الوطني التونسى أثناء محاولته الإشارة إلى سيارة مخربين بالوقوف.


 
وقال متحدث باسم الحرس الوطني خليفة الشيباني إن مهربين على متن ثلاث شاحنات محملة ببضائع مهربة تعمدوا اختراق حواجز دورية أمنية في منطقة الكبارة بولاية القيروان وسط تونس دون أن يمتثلوا لإشارات التوقف.
وأوضح المتحدث أن إحدى الشاحنات الثلاث التي لم تكن تحمل علامات تسجيل، دهست أحدعناصر الحرس الوطني وأردته قتيلا.
وتجري عمليات تفتيش واسعة لإلقاء القبض على الجناة بعد أن تم العثور على شاحنة الدهس والتعرف أيضا على أصحاب الشاحنتين الأخريين.
وقال الشيباني لوكالة الأنباء التونسية إن القبض عليهم مسألة وقت.
كما أضاف المتحدث "عملية الدهس لم تكن الأولى. العلاقة عضوية بين التهريب والإرهاب وهناك تشابه في تعامل المهربين والإرهابيين مع قوات الأمن".
وتتهم الحكومة التونسية جماعات ناشطة في التهريب بالتواطؤ مع متشددين وجماعات مسلحة داخل الأراضي الليبية.
وكانت الحكومة وضعت منذ شباط/فبراير 2016 جدارا ترابيا قرب حدودها مع ليبيا بموازاة خندق مائي على طول نحو 250 كيلومترا في خطوة للحد من أنشطة التهريب الكبرى عبر الأراضي الليبية والتصدي لخطر تسلل متشددين أو تهريب أسلحة إلى داخل تونس.

د ب ا
السبت 26 غشت 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan