ميركل تلتقي ترامب وسط " مخاوف أمنية" في 27 أبريل



برلين - تلتقي المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 27 نيسان/أبريل الجاري في واشنطن.
بشأن سوريا وروسيا ومخاوف امنية اوربية وشرق اوسطية
وقالت نائبة المتحدث باسم الحكومة الألمانية أولريكه ديمر اليوم الأربعاء في برلين إن محور المحادثات من المحتمل أن يدور حول قضايا ثنائية وتحديات في السياسة الخارجية والأمنية.


 
وأضافت ديمر أنه من المقرر عقد مؤتمر صحفي عقب اللقاء في حديقة البيت الأبيض.
وأشارت ديمر إلى أنه سيجرى الإدلاء بمزيد من البيانات عن برنامج الزيارة في وقت لاحق، حيث لا يزال تنسيق تفاصيل الزيارة مستمرا.
ومن المتوقع أن تدور المحادثات حول الوضع في سورية والتعاون المستقبلي مع روسيا والخلاف التجاري مع الولايات المتحدة والعلاقات مع إيران.
وهذه ثاني مرة تزور فيها ميركل الرئيس الأمريكي منذ توليه منصبه في كانون ثان/يناير عام 2016.
ورفضت ديمر التطرق للموضوعات التي سيجرى بحثها في اللقاء المرتقب، إلا أنها ذكرت أن أوروبا والولايات المتحدة تواجهان تحديات عديدة، وأضافت: "الحكومة الألمانية على قناعة راسخة بأن مواجهة هذه التحديات على نحو مشترك يصب في المصلحة الألمانية والأمريكية أيضا، كما أن التلاقي والتحدث عن هذه الأمور أمر سديد بالطبع".
وذكرت ديمر أنه سيتعين بالطبع التحدث عن كيفية التوصل إلى حلول مشتركة بشأن "موضوعات لا نتبنى فيها نفس الرأي كما هو معروف".
وأعلن البيت الأبيض أن كلا الزعيمين السياسيين يؤكد على أن الشراكة الألمانية-الأمريكية حجر أساس للعلاقات عبر الأطلسي والتعاون في حلف شمال الأطلسي (الناتو).

د ب ا
الاربعاء 18 أبريل 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan