عن خلافات أهل الحكم في سوريا

20/09/2019 - أكرم البني


ميركل : يتعين على أوروبا تطوير مواطن قوة جديدة





واشنطن/برلين - دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى تعزيز التعاون في الاتحاد الأوروبي في ظل تغيرات موازين القوى على المستوى العالمي.

وقالت ميركل اليوم الأربعاء في البرلمان الألماني (بوندستاج) خلال جلسة نقاش حول الموازنة إنه حان الوقت لتطوير مواطن قوة جديدة، مشيرة إلى التنافس المتنامي بين الولايات المتحدةوالصين، و"عودة النفوذ الجيوستراتيجي" لروسيا، والخروج المنتظر لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي، موضحة أن لهذه الأمور عواقب بالغة الأثر.

وأكدت ميركل أنها ستعمل حتى "اليوم الأخير" لضمان خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على نحو منظم.


 
ونقلت وكالة أنباء بلومبرج عن ميركل قولها: "لدينا كل الفرص للقيام بذلك بطريقة منظمة"، مضيفة أن "ألمانيا ستظل مستعدة لبريكست بدون اتفاق".
وفي سياق متصل، ذكرت ميركل أنه يتعين على الاتحاد الأوروبي اللحاق بالركب فيما يتعلق بإنتاج التكنولوجيات المهمة، مضيفة أن أوروبا لم تعد مواكبة للتكنولوجيا في كل المجالات، مشيرة في ذلك إلى تصنيع الرقائق الإلكترونية والاقتصاد الرقمي وإنتاج خلايا البطاريات.
ومن ناحية أخرى، أشادت ميركل بتصورات الرئيسة المنتخبة للمفوضية الأوروبية، الألمانية أورزولا فون دير لاين، بشأن توزيع المهام في المفوضية الجديدة، متحدثة عن "مفوضية ذات توجه عالمي" تسعى إلى ترسيخ دور أوروبا في العالم.
ودعت المستشارة إلى إقرار ميزانية الاتحاد الأوروبي قبل تولي ألمانيا للرئاسة الدورية للاتحاد في النصف الثاني من عام 2020.
وفي إشارة إلى انتقادات الولايات المتحدة، قالت ميركل إن بلادها تلتزم بتعهداتها بشأن زيادة نفقاتها على الدفاع لتصل إلى نسبة 2% من الناتج المحلي الإجمالي، مضيفة أن الاتحاد الأوروبي يعتزم تدعيم سياسته الدفاعية على نحو مشترك.
ومن ناحية أخرى، ذكرت ميركل أن الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة تؤثر على الصادرات الألمانية.
وعلى صعيد اوربي ايضا أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أنها ستعمل حتى "اليوم الأخير" لضمان خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على نحو منظم. ونقلت وكالة أنباء بلومبرج عن ميركل قولها اليوم الأربعاء في البرلمان الألماني (بوندستاج): "لدينا كل الفرص للقيام بذلك بطريقة منظمة"، مضيفة أن "ألمانيا ستظل مستعدة لبريكست بدون اتفاق".
ومن ناحية أخرى، ذكرت ميركل أن الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة تؤثر على الصادرات الألمانية.

د ب ا
الاربعاء 11 سبتمبر 2019