وزارة المالية اليابانية تلاعبت في وثائق فضيحة زوجة رئيس الوزراء



طوكيو – قال مصدر ياباني مطلع إن وزارة المالية تلاعبت في الوثائق المتعلقة بصفقة بيع أرض مملوكة للدولة إلى مدرسة قومية متطرفة تتولى السيدة آكي زوجة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي منصب الرئيس الفخري لها.

وذكرت وكالة كيودو اليابانية للأنباء أن الوثائق المزيفة التي قدمتها وزارة المالية تتعلق بالصفقة التي تمت في حزيران/يونيو 2016 لبيع الأرض إلى شركة موريتومو جاكوين التي تدير المدرسة بنحو 14% من قيمتها الحقيقية.


 

ونقلت وكالة الأنباء عن مصدر مطلع في الحزب الليبرالي الديمقراطي الذي ينتمي إِليه رئيس الوزراء القول إن 14 وثيقة من بين الوثائق ذات الصلة بالفضيحة أعدتها وزارة المالية بعد تفجر الفضيحة أوائل العام الماضي.
وأضاف المصدر الذي رفض الكشف عن هويته أن اسم "آكي أبي" ظهر في الوثائق الأصلية لكن تم حذفه فيما بعد.
ويمكن أن يوجه الكشف عن هذه الفضيحة ضربة قوية إلى آبي الذي قال أنه ليست له أي صلة ببيع الأرض وأنه سيترك منصبه كرئيس للوزراء وكعضو برلمان إذا ثبت أنه أو زوجته كان لهما دخل بالصفقة. وقد تركت آكي آبي الرئاسة الفخرية للمدرسة في أعقاب تفجر الفضيحة.
وبعد صدور تقرير اليوم، دعت المعارضة وزير المالية ونائب رئيس الوزراء تارو آسو إلى الاستقالة.
وقد اضطر نوبوهيسا ساجاوا رئيس هيئة الضرائب الوطنية اليابانية والذي كان مسؤولا عن صفقة بيع الأرض إلى الاستقالة يوم الجمعة في ظل تزايد الانتقادات له واتهامه بتقديم معلومات مزيفة إلى البرلمان بشأن الصفقة.
كما أكدت وزارة المالية اليابانية موت مسؤول على صلة بالفضيحة في حين ذكرت وسائل الإعلام المحلية أن هذا المسؤول الذي لم يتم الكشف عن هويته قد انتحر.

د ب ا
الاثنين 12 مارس 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث