وزيرة أرجنتينية تعتذر لوصف هولندا بـأنها "دولة مخدرات"





بوينس آيرس - اعتذرت وزيرة الأمن الأرجنتينية باتريشيا بولريتش يوم الاثنين بعد أن وصفت هولندا بأنها "دولة مخدرات" بسبب سياستها في عدم تجريم استخدام المخدرات.


وزيرة الأمن الأرجنتينية باتريشيا بولريتش
وزيرة الأمن الأرجنتينية باتريشيا بولريتش
 
وقالت السفارة: "قدمت الوزيرة بولريتش اعتذارا رسميا عن التعليقات" مشيرة إلى أن السفير الهولندي مارتن دي لا بيج قبل الاعتذار.
وأضافت أن البلدين يتمتعان بعلاقات جيدة، مضيفة أن الاعتذار أنهى هذه القضية.
وكانت بولريتش قد أدلت بتلك التعليقات المسيئة في مقابلة تلفزيونية، حيث كانت تدافع عن معارضتها لإلغاء تجريم القنب، وهو موضوع نقاش ساخن حاليا في الأرجنتين.
وقالت في مقابلة مع تلفزيون "أمريكا تي في" اذيعت يوم الأحد "فشل إلغاء التجريم في كل مكان تم تطبيقه"، "في هولندا يقولون الآن انها دولة مخدرات. إنهم في أزمة. انهم المصدرون الرئيسيون للمخدرات الاصطناعية في أوروبا".
وتشتهر هولندا، ولا سيما أمستردام، بمقاهيها، حيث يعد استخدام القنّب قانونيًا.
كما أخبرت بولريش صحيفة كلارين في وقت لاحق أنها لا ترغب في الإساءة إلى هولندا ولا سيما ملكتها ماكسيما، التي ولدت في بوينس آيرس.

د ب ا
الثلاثاء 24 أبريل 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث