جديد هوليوود...فيلم عن واقعة اختطاف سفارة اليابان في بيرو

24/09/2018 - ليليانا مارتينيث سكاربيلليني

فورن أفيرز : النظام السوري كسب المليارات من دعم الأمم المتحدة

24/09/2018 - فورن أفيرز - ترجمة وتحرير فريق تلفزيون سوريا




وزير الخارجية الألماني: نؤيد جهود الكويت وننسق معها لحل الأزمة





الدوحة – أكد زيجمار جابرييل، وزير الخارجية الألماني، على دعم بلاده للحل السلمي عبر الحوار للأزمة في منطقة الخليج.

وجاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، اليوم الثلاثاء بالعاصمة القطرية الدوحة.


 
وقال زيجمار "ندعم دور أمير الكويت وهو على اتصال مع كافة الاطراف في الأزمة ونحن ننسق جهودنا معه ومع امريكا ووزارة الخارجية الامريكية"، مضيفا أن بلاده ستقوم بدورها وسوف تساهم في حل الأزمة، "ولا نلعب دور الوسيط ويجب أن يبقى دور الوسيط في المنطقة وتقوم الكويت بهذا الدور".
وتابع زيجمار أن قطر قالت من "الدقيقة الاولى انها مع الحوار وهذا لا يعني أن الموقف القطري صحيح تماما ومن العدل أن نقول أن الجواب القطري كان واضحا وأبدت استعدادها للحوار وضد التصعيد"، مضيفا "نأمل أن يكون رد الدول الاخرى معقولا ... ولا أتوقع من الدول الأخرى قبول الرد القطري وأتوقع أن يقولوا إن هذا لا يكفي وأن على قطر القيام بالمزيد".
وقال من الجيد ان تكون هناك الرغبة في الحوار والتي دعا إليها المجتمع الدولي كافة أطراف الأزمة، وأنه يجب أن تلبي هذه الدول المطلب الدولي.
وأضاف الوزير الألماني "يجب الدخول في الحوار ومناقشة الأمور التي ينبغي تغييرها ... هناك إمكانية واحتمال بتصعيد الوضع، ولكن مساعي قطر خلال الايام الماضية تستحق الرد النزيه عليها ... هناك احتمال باشراك الاطراف الدولية لمناقشة سبل التوصل إلى حل على طاولة التفاوض وهو الحل الوحيد واذا ما توفرت النوايا الحسنة فهناك إمكانية للخروج من الأزمة".
وتابع زيجمار "من المهم النظر إلى كيف تتعامل دول المنطقة كلها بشأن تمويل الارهاب والاليات والعلاقات بين الجيران ... كل الاطراف قادرة على الوصول إلى حل إذا ما حسنت النوايا وكنت في الامارات والسعودية ويجب الحفاظ على سيادة الدول واحترامها كشرط اساسي لمناقشة كافة المسائل".
ومن جانبه قال وزير خارجية قطر إن "زيارة الوزير الالماني جاءت في وقت مهم جدا لمناقشة آخر التطورات في الأزمة الخليجية والاجراءات التي اتخذتها الدول المحاصرة لدولة قطر وتم اطلاعه على آخر المستجدات، خاصة بعد زيارته لبعض من هذه الدول ... واطلعته على الرد الذي قدمته قطر لأمير الكويت يوم أمس".
وقال إن "ألمانيا قد وقفت ومنذ بداية الأزمة الموقف العادل ضد الإجراءات غير القانونية"، وأضاف أن العلاقات الثنائية أخذت حيزا من اللقاء مشيرا إلى وجود شراكة مهمة بين البلدين منها استثمارات قطر في ألمانيا وكذلك الاستثمارات الالمانية في قطر معربا إلى تطلعه "إلى مزيد من التعاون في المستقبل وأن تكون الشراكة أقوى في الاقتصاد والثقافة والسياسة والامن والدفاع" .
وتابع الوزير القطري "قمنا بتسليم ردنا يوم أمس إلى أمير الكويت وجاء في الاطار العام لمبادئ حفظ السيادة واحترام سيادة الدول وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول ووفق القانون الدولي. ولن أستطيع التحدث بالتفصيل عنها والكويت هي الجهة الوحيدة المخولة بالتصريح عنها وتفاصيلها".
وعلق عبدالرحمن على تصريحات وزير الخارجية الاماراتي قائلا "نقول له كفى افتراء على دولة قطر وكفى إطلاق هذه الأكاذيب عن قطر وتشويه سمعة قطر بل وتشويه سمعة الحضارة الاسلامية، وكفى ايواء لمجرمي الحرب العراقية، وكفى تبني للمليشيات الخارجة عن القانون".
وحول مكافحة تمويل الارهاب في المنطقة، قال إن قطر "ملتزمة التزاما تاما بكافة المواثيق الدولية في هذا الشأن وبذلت الكثير من الجهد في مكافحة تمويل الإرهاب. واتخذت العديد من الإجراءات والإصلاحات لتجنب ومعالجة هذه الظاهرة في المنطقة، وانها تأخذ مسألة مكافحة الإرهاب وتمويل الإرهاب محمل الجد وهي مسألة أمن قومي مهمة لنا والمنطقة".
وأضاف أن "ما تم صياغته في هيئة مقاطعة ومحاصرة هو اجراءات غير قانونية ضد دولة قطر تحت شعار مكافحة الارهاب هي اجراءات مغلوطة وضعت في هذا الاطار لتسويقها دوليا لكي تجد التعاطف الدولي كإجراءات لمكافحة الارهاب".

ا ف ب
الثلاثاء 4 يوليوز 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث