وزير بريطاني:لن ننضم لاتحاد جمركي بعد خروجنا من الاتحاد الأوروبي





لندن – قال وزير الصحة البريطاني جيريمي هانت اليوم الجمعة، إن حكومة المحافظين بزعامة تيريزا ماي رئيسة الوزراء وافقت على عدم انضمام بريطانيا إلى أي اتحاد جمركي بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي، الأمر الذي سيكون مثار خلاف مع المتمردين المحافظين المؤيدين للاتحاد الأوروبي.


جيريمي هانت
جيريمي هانت
 
وعقدت ماي اجتماعا لكبار الوزراء لمناقشة الخلافات حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أمس الخميس، قبيل الخطاب الذي ستؤكد فيه مجددا موقفها الأخير يوم الجمعة المقبل.
وتشير التوقعات بشكل كبير إلى أن زعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربين سيشير في خطاب له يوم الاثنين المقبل، إلى تحول في سياسته وإنه سيؤيد تفاوض بريطانيا بشأن ترتيب جمركي جديد بمجرد خروجها من الاتحاد الأوروبي في آذار/مارس 2019.
واذا غير كوربين موقفه فإنه من المحتمل أن يصوت معظم نواب حزب العمال في البرلمان مع متمردي المحافظين الذين قدموا تعديلا على مشروع قانون التجارة الذي طرحته ماي في البرلمان، ليحافظوا على وجود بريطانيا في شكل اتحاد جمركي مع الاتحاد الأوروبي.
إلا أن هانت قال في مقابلة مع برنامج "توداي" الذي تبثه هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم الجمعة ، إن الحكومة "مصممة على استعادة السيطرة على قوانيننا".
وأضاف الوزير هانت الذي لم يحضر اجتماع أمس الخميس "اعتقد أن النقطة الرئيسية هنا، هي أنه من الممكن تماما ان تكون هناك علاقات تجارية سلسة دون التواجد في اتحاد جمركي".
وردا على سؤال حول ما اذا كان بإمكان الحكومة التنازل والوصول إلى حل وسط، إذا واجهت هزيمة محتملة في البرلمان حول مشروع قانون التجارة، قال "لا، لأننا إذا كنا جزءا من الاتحاد الجمركي فلن نتمكن من التفاوض على اتفاقات تجارية بشكل مستقل مع الدول الأخرى، ولن يكون لدينا سيطرة كاملة سيادية على مصيرنا كدولة ".

د ب ا
الجمعة 23 فبراير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث