وزير: فرنسا تدرس إغلاق 17 مفاعلا نوويا



باريس - قال وزير البيئة الفرنسي نيكولا هولو اليوم الاثنين إن فرنسا قد تغلق ما يصل إلى 17 مفاعلا من بين 58 مفاعل للطاقة النووية في البلاد كجزء من خطة تستهدف تقليص نصيب الطاقة النووية من مزيج إنتاج الطاقة في فرنسا.


وتستهدف فرنسا خفض نصيب الطاقة النووية من حوالي 75% من إجمالي مصادر الطاقة في فرنسا إلى النصف فقط بحلول 2025.

وقال الوزير هولو في تصريحات لإذاعة "آر.تي.إل" إن "أي شخص يستطيع إدراك أنه للوصول إلى هذا الهدف، فإننا سنغلق عددا محددا من المفاعلات".

وأضاف أنه لم يتم الانتهاء من وضع كل تفاصيل خطة الحكومة بشأن التغير المناخي التي أعلنت يوم الخميس بهدف جعل فرنسا خالية من مصادر الطاقة الكربونية بحلول 2050.

وأضاف "دعوني أخطط الأمور وهذا قد يحتاج إلى ما يصل إلى 17 مفاعل" مشددا على أن القرارات لن تتخذ "بطريقة رمزية".

وقال "وراء هذه المفاعلات هناك سيدات ورجال يعملون، وكل مفاعل له سماته الاقتصادية والاجتماعية وحتى الأمنية".

يذكر أن فرنسا تحصل حاليا على حوالي 77% من احتياجاتها من الكهرباء من الطاقة النووية بحسب جمعية الطاقة النووية الفرنسية وهي أعلى نسبة في أوروبا.

ووفقا لقانون صدر عام 2016 الذي يشجع التحول إلى مصادر الطاقة المستدامة بيئيا، فإن الحكومة تستهدف خفض هذه النسبة إلى 50% من إجمالي إنتاج الكهرباء بحلول 2025.

د ب ا
الثلاثاء 11 يوليوز 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات