سي آي ايه توصلت إلى أن ابن سلمان أمر بقتل خاشقجي

17/11/2018 - واشنطن بوست - وكالات - الاناضول



أمريكا ترفض نظر"العدل الدولية" في دعوى إيرانية ضدها





واشنطن - رفضت واشنطن اليوم الثلاثاء أن يكون هناك اختصاص لمحكمة العدل الدولية، وهي أعلى محكمة في الأمم المتحدة، بالنظر في شكوى إيران بشأن العقوبات التي تفرضها عليها الولايات المتحدة.


 
وكان محسن محبي، ممثل إيران في الجلسة الأولي لمحكمة العدل الدولية، أدان الولايات المتحدة أمس الاثنين، حيث أكد أثناء النظر في القضية أمام المحكمة في لاهاي بهولندا، أن العقوبات الأمريكية التي أعلنت في الثامن من أيار/مايو الماضي، بهدف الإضرار بالاقتصاد الإيراني والمواطنين الإيرانيين، تمثل انتهاكا صريحا لاتفاقية الصداقة بين إيران والولايات المتحدة لعام 1955.
ومن ناحية أخرى، قالت جنيفر نيوستيد، وهي مستشارة قانونية في وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الثلاثاء، إن المحكمة ليس لديها الاختصاص المناسب للنظر في القضية.
وحذرت قائلة: "إن قبول هذه المحكمة للمناورة القانونية الإيرانية، سيكون له عواقب وخيمة".
وقالت إن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي لعام 2015 كان قانونيا، وأنه جاء "بسبب التهديد الذي يستمر السلوك الإيراني في تشكيله على الأمن القومي والسياسة الخارجية والاقتصاد في الولايات المتحدة."
وأضافت أن "الولايات المتحدة تعتزم توجيه ضغط شديد - بشكل قانوني وبناء على مبرر قوي - على القيادة الإيرانية من أجل تغيير طرقها".
وتدعو إيران إلى إلغاء العقوبات وتعويض طهران.
وقال نيوستيد إن طهران انتهكت لسنوات قرارات الأمم المتحدة ودعمت الإرهاب وأنها كانت بحاجة إلى احتوائها.

د ب ا
الثلاثاء 28 غشت 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan