اشتباكات بين الجيش التركي و"هيئة تحرير الشام" في ريف إدلب




حلب - قالت مصادر في المعارضة السورية إن اشتباكات وقعت صباح اليوم الأحد بين قوات تركية وعناصر من هيئة تحرير الشام بريف إدلب على الحدود السورية التركية.


 
وأكدت المصادر، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن "عددا من القذائف سقطت قرب معبر باب الهوى على الحدود السورية التركية في ريف إدلب الشمالي، مصدرها الأراضي التركية، كما سقطت عدة قذائف قرب مخيمات دير حسان للنازحين على الحدود السورية - التركية في ريف إدلب الشمالي، وسط حالة من الخوف تسود قاطني المخيم".
من جانبه، أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الاشتباكات المباشرة وقعت عند حدود إدلب الشمالية مع لواء إسكندرون، حيث جرى تبادل إطلاق نار مكثف بين الطرفين، عند المنطقة الحدودية مع قرية كفرلوسين بريف إدلب، مضيفا أنه لم ترد حتى الآن معلومات عن خسائر بشرية.

وفي تطور اخر بمحافظة اخرى أعلنت هيئة تحرير الشام سيطرتها صباح اليوم الأحد على قرية أبو دالي الاستراتيجية في ريف محافظة حماة الشمالي، وذلك بعد معارك عنيفة تردد أنها أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات. وقال مصدر في المعارضة السورية، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن "هيئة تحرير الشام سيطرت فجر اليوم على قرية أبو دالي بشكل كامل بعد معارك عنيفة خاضها مقاتلو الهيئة مع عناصر من القوات الحكومية والشبيحة، وأن العشرات قتلوا وأصيبوا".
وأكد المصدر أن مقاتلي هيئة تحرير الشام فجروا عربتين مفخختين في حاجزين وقطعوا كل الإمدادات عن القرية التي تعتبر مركزاً لقوات النظام في المنطقة. وتحاول القوات الحكومية ان تشن قصفا عنيفا على القرية بهدف استعادتها.
وذكر المرصد أن "قوات النظام تستميت لاستعادة السيطرة على القرية، في حين تواصل تحرير الشام مسعاها لتحقيق مزيد من التقدم وفرض سيطرتها على مناطق أخرى في محيط القرية".
 

د ب ا
الاحد 8 أكتوبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث