الاتحاد الأوروبي يؤيد إجراء استعدادات داخلية بشأن خروج بريطانيا





لوكسمبورج - اتفق وزراء من الدول الـ 27 الأعضاء التي ستظل في الاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا على بدء إجراء "مناقشات تحضيرية داخلية" حول العلاقات المستقبلية للاتحاد مع بريطانيا.


 
وخلال الاجتماع المنعقد في لوكسمبورج، أبدى الوزراء "تأييدا واسعا" لنص يتضمن الفكرة التي سيوافق عليها زعماء الاتحاد الأوروبي رسميا خلال قمة يوم الجمعة المقبل، حسبما قال ماتي ماسيكاس نائب وزير استونيا لشؤون الاتحاد الأوروبي الذى تتولى بلاده الرئاسة الدورية للتكتل حاليا.
وأضاف ماسيكاس "هذا لا يعني حتى الأن أن هناك تفويضا لفتح المحادثات حول العلاقة المستقبلية".
وأشار إلى أن المحادثات حول شروط خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي جرت "بروح بناءة" منذ خطاب رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في فلورنسا الشهر الماضي والذي كان يهدف إلى إعادة تنشيط العملية المتوقفة.
وأضاف ماسيكاس أنه لم يحدث تقدم كاف بشأن القضايا الرئيسية، وهو مطلب جوهري للاتحاد الأوروبي قبل ان يتمكن الجانبان من الانتقال الى المناقشات بما في ذلك المناقشات المتعلقة بالتجارة، حول علاقة بريطانيا المستقبلية بالتكتل.

د ب ا
الثلاثاء 17 أكتوبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات