الخارجية الإيرانية: اتهامات المسؤولين البحرينيين وهمية وساذجة





طهران - أكدت الخارجية الإيرانية رفضها اتهامات وجهتها السلطات البحرينية لها بتدريب عناصر تتهمها المنامة بالتورط في التخطيط والإعداد لتفجيرات.


بهرام قاسمي
بهرام قاسمي
 كانت البحرين أعلنت الليلة الماضية توقيف "مجموعة إرهابية" من أربعة عناصر قامت بالتخطيط والإعداد وتفجير أحد أنابيب النفط العام الماضي، وقالت إن اثنين منهم كانا قد تلقيا تدريبات أمنية مكثفة في إيران في معسكرات تابعة للحرس الثوري الإيراني.
ودعا المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي المسؤولين البحرينيين "للكف عن إطلاق الاتهامات الوهمية والساذجة".
ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية عن قاسمي القول إنه "اتهامات وزارة الداخلية البحرينية لمؤسسات إيرانية ... كاذبة ولا أساس لها".
وأضاف أنه "من الأفضل للمسؤولين البحرينيين، بدلا عن توجيه الاتهامات المكررة وطرح سيناريوهات بالية ومنتهية الصلاحية وانتهاج السبل البوليسية وقمع مطالب الشعب المشروعة، العمل عبر الحوار الجاد مع شعبهم على إنهاء الأزمة الجارية وأن لا يسعوا للتملص من المسؤولية وتوجيه الاتهامات الوهمية والساذجة إلى الآخرين لحل مشاكلهم وأزماتهم الداخلية".
تجدر الإشارة إلى أن البحرين تتهم الجمهورية الإسلامية بالتدخل في شؤونها الداخلية، وخاصة بعد الاحتجاجات التي شهدتها البحرين عام 2011 ودعمتها إيران.

د ب ا
الخميس 8 فبراير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan