المجالس المحلية في ادلب ترفض دخول القوات الحكومية



دمشق - دعت المجالس المحلية والفعاليات المدنية في ريفَي إدلب الشرقي والجنوبي اليوم السبت الى مساعدة فصائل المعارضة السورية في مواجهة القوات الحكومية التي تستعد لعمليات عسكرية في محافظة ادلب وريفي حماة وحلب .


وقال اعضاء المجالس المحلية ووجهاء من ريفي ادلب ، عقب اجتماع لهم اليوم السبت بمدينة جرجناز : " اتفق المجتمعون على مساعدة الفصائل الثورية بعمليات التدشيم والتحصين، والرفض الكامل للقبول بدخول النظام السوري إلى المنطقة مع إعلان استعدادهم للتصدي لقوات النظام ورفض دخولها الى مناطقهم ".

وطالب المجتمعون، في بيان صحفي، القوات التركية المنتشرة في المنطقة للقيام بواجبها تجاه مَنْع أي هجوم قد يستهدف المنطقة.

وكانت عشائر ريف إدلب الجنوبي الشرقي أعلنت أمس" استعدادها لدعم الجبهة الوطنية للتحرير من أجل ملاحقة مروجي الاستسلام والمصالحة مع النظام وملاحقة واعتقال بعض الشخصيات العشائرية، والتي قامت بالتوقيع على عريضة قُدمت للروس طالبوا فيها بدخول النظام السوري إلى مناطقهم".

وقال أحد شيوخ عشيرة الموالي لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) اليوم إن " العشائر التي دخلت باتفاق مع الجبهة، تعهدت بتقديم الدعم وتسليم المطلوبين الموجودين لديها بشرط عدم تدخُّل هيئة تحرير الشام / النصرة بهذا الملف والمنطقة ".

وعلى اثر هذا الاجتماع أعلنت هيئة تحرير الشام / النصرة تسليم ريف حماه الشمالي للمجالس المحلية.

وأعلنت اليوم الجبهة الوطنية للتحرير، عبر صفحات موالية لها، عن مقتل عبدو رضوان البكري الملقب (ابو طلحة) وهو أبرز مسؤوليها في استهدف سيارة مفخخة اليوم مقراً للجبهة في منطقة جبل الأربعين بريف ادلب الجنوبي .

وكان مصدر في الدفاع المدني التابع للمعارضة السورية أفاد بمقتل ثلاثة عناصر وإصابة آخرين في التفجير الذي استهدف مقراً لهم في جبل الاربعين قرب مدينة اريحا .

د ب ا
السبت 18 غشت 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث