النظام يتوصل لاتفاق لنقل مسلحي درعا البلد الى محافظة ادلب



دمشق - توصلت القوات الحكومية لاتفاق يقضي بنقل مسلحي مدينة درعا إلى محافظة إدلب شمال غربى سورية غداً السبت .

وقالت مصادر اعلامية مقربة من القوات الحكومية السورية مساء اليوم الجمعة إن " الجهات الحكومية السورية بدأت بالتجهيزات لتوجه الحافلات الى مدينة درعا غداً السبت لنقل مسلحي أحياء درعا البلد والذين رفضوا التسوية مع القوات الحكومية، وعددهم بحوالي 1500 مسلح إضافة إلى عائلاتهم، ليتم نقلهم الى محافظة ادلب ".


 
وأكدت المصادر أن وفداً من القوات الروسية دخل اليوم الى مدينة درعا البلد والتقى مع قادة الفصائل وابلغهم إما التسوية أو تحمل النتائج .
وكشفت المصادر أن مسلحي مدينة درعا والريف الغربي وصولاً الى حدود محافظة القنيطرة سوف يتم نقلهم من مدنية درعا، في حين أن فصائل الريف الشرقي، والتي أصبحت بحكم الساقطة عسكريا، يتجمعون حالياً في مدينة بصرى الشام وربما سيتم تسوية أوضاعهم أو نقلهم من هناك إلى إدلب.
يشار الى ان الاتفاق الذي تم التوصل اليه اليوم لنقل مسلحين الى ادلب هو اول تفاق بين القوات الحكومية ومسلحي محافظة درعا .
وتسيطر على مدينة درعا غرفة عمليات البنيان المرصوص والتي تتكون من 18 فصيلا، وفشلت القوات الحكومية في اقتحام المنطقة واستعادة السيطرة على أحياء درعا البلد التي خسرتها منذ نهاية عام 2011 .
وقال مصدر في الجبهة الجنوبية التابعة للجيش السوري الحر لـ ( د ب أ ) إن " القوات الحكومية تقوم بقصف بلدة النعيمة/ حوالي 3 كم جنوب شرق مدينة درعا/ والتي رفضت حتى الآن الدخول في مصالحة مع القوات الحكومية السورية .

د ب ا
السبت 30 يونيو 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan