امبراطور اليابان يؤكد"ندمه العميق" في ذكرى الحرب العالمية الثانية





طوكيو – أعرب الامبراطور الياباني، أكيهيتو عن "ندمه العميق"، بسبب الحرب العالمية الثانية اليوم الاربعاء، في الذكرى الـ73 لهزيمة بلاده في الصراع، بينما أرسل رئيس الوزراء، شينزو آبي قربانا شعائريا لاحد الاضرحة المثيرة للجدل المرتبطة بالحرب، في طوكيو.


 
وقال الامبراطور في حفل سنوي "آمل جديا وأنا أفكر في ماضينا وأشعر بالندم العميق، ألا تتكرر ويلات الحرب على الاطلاق"
وكانت اليابان قد خاضت الحرب العالمية، باسم والده، الامبراطور هيروهيتو.
وشارك أكثر من ستة آلاف شخص، من بينهم العائلات الثكلى والامبراطورة، ميشيكو ورئيس الوزراء في الفعالية ، لإحياء ذكرى أكثر من ثلاثة ملايين ياباني، لقوا حتفهم في الحرب.
وقال الامبراطور "جنبا إلى جنب مع شعبنا، أقدم الان تحيتي القلبية لجميع هؤلاء الذين فقدوا أرواحهم في الحرب، سواء في ساحات القتال أو أي مكان آخر، وأصلي من أجل السلام العالمي ومن أجل التنمية المستمرة لبلدنا".
وهذه هي المرة الأخيرة التي سيحضر فيها الإمبراطور أكيهيتو مراسم إحياء تلك الذكرى ، حيث سيتخلى عن العرش في سن الـ 85 في نيسان/أبريل ، وهو أول تنازل عن العرش منذ حوالي 200 عام في اليابان.
ومن المرجح أن يمتنع آبي عن زيارة ضريح ياسوكوني الذي أقيم تكريما لـ46ر2 مليون من قتلى الحرب ، ومن بينهم مجرمو حرب مدانون من الحرب العالمية الثانية ، على الرغم من أنه من المتوقع أن يقوم العشرات من المشرعين بزيارته.
وتثير زيارات الزعماء السياسيين للضريح غضبًا في الدول المجاورة ، وخاصة الصين وكوريا الجنوبية ، التي تعتبر ذلك تمجيدًا "للعدوان الياباني" في زمن الحرب.

د ب ا
الاربعاء 15 غشت 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan