اميركا تطمئن أفريقيا بـ "احترامها العميق" لها بعد تعليق "الدول القذرة"




أديس أبابا – حاولت الولايات المتحدة طمأنة القادة الأفارقة بأن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحترم القارة الأفريقية، بالرغم من تصريحات منسوبة لترامب أشار فيها إلى دول أفريقية بأنها "قذرة".


 
وقال كريس ميدي، المتحدث باسم البعثة الأمريكية لدى الاتحاد الأفريقي اليوم السبت: "الولايات المتحدة تحترم بشدة الدول الأفريقية ومواطنيها".
وجاءت تصريحات ميدي عقب رسالة من ترامب إلى الاتحاد الأفريقي قبل قمة الاتحاد في إثيوبيا غدا الأحد.
وجاء في الرسالة الصادرة بتاريخ 25 كانون ثان/يناير: "الولايات المتحدة تحترم بعمق الشراكات والقيم التي نتقاسمها مع الاتحاد الأفريقي والدول الأعضاء والمواطنين في جميع أنحاء القارة".
وأضاف: "أريد أن أؤكد أن الولايات المتحدة تحترم بعمق شعب أفريقيا وأن التزامي بعلاقات قوية ومحترمة مع الدول الافريقية كدول ذات سيادة، هو (التزام) قوي".
كما أكد ترامب على التعاون الأمريكي في مكافحة الإرهاب والتزامه بالتجارة والتنمية مع الدول الافريقية.
وقال ترامب في رسالته إن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون سيقوم بـ "زيارة موسعة" لأفريقيا في آذار/مارس المقبل.
وواجه ترامب عاصفة من الانتقادات حول ما نسب إليه في وقت سابق من الشهر الجاري بوصفه لهايتى والسلفادور ودول افريقية بأنها "قذرة" في اجتماع عقد في واشنطن.
واضطر ترامب إلى إنكار ذلك التعليق وقال إنه ليس عنصريا.

د ب ا
السبت 27 يناير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات