الوطنية للفقراء والوطن للأغنياء

18/08/2018 - د. فيصل القاسم




بلجيكا تبدأ دراسة أمر اعتقال إسباني بحق بوجديمون و4 من وزرائه





بروكسل - أعلن السلطات البلجيكية، اليوم السبت، عن بدء دراسة رسمية لأمر اعتقال إسباني صادر بحق رئيس كتالونيا المعزول كارليس بوجديمون،موضحة أن الإجراءات القانونية اللاحقة يمكن أن تستمر شهورا.


 
وأكد الادعاء البلجيكي تلقيه في وقت متأخر من مساء أمس الجمعة وصول مذكرات توقيف أوروبية ضد بوجديمون، وأربعة من وزرائه السابقين، ويتواجد جميعهم حاليا في بلجيكا، وذكرت وزارة المالية البلجيكية أنه يجري الآن دراسة أوامر الاعتقال ومن المنتظر إحالتها إلى قاضي تحقيقات خلال الأيام المقبلة.
وقال كوين جينز، وزير العدل البلجيكي، إن الخطوة المقبلة هي القبض على بوجديمون والوزراء الآخرين، على أن يمثلوا في أعقاب ذلك أمام قاضي تحقيقات في غضون 24 ساعة، واوضح جينز أن قاضي التحقيقات سيقرر ما إذا كانوا سيبقون في الحبس أو سيتم رفض أوامر الاعتقال.
وفي حال كان أمر الاعتقال سليما، فسيكون أمام المحكمة المختصة 15 يوما للبت في ترحيلهم، ويمكن لكل من الادعاء والأشخاص المعنيين الاستئناف على قرار المحكمة، ويجري البت في الاستئناف في غضون 15 يوما، كما يمكن التقدم بطعن آخر على هذا القرار أمام محكمة الاستئناف الأمر الذي يمكن معه إطالة أمد القضية.
وحسب قواعد الاتحاد الأوروبي المعمول بها، فإن القضاء البلجيكي أمامه 60 يوما للفصل في تسليم المتهمين، ويمكن أن تطول هذه المدة إلى 30 يوما أخرى في حالات استثنائية فقط.
كان بوجديمون، المتهم في بلاده بعدة تهم بينها التمرد، صرح في لقاء تلفزيوني أمس بأنه لم يهرب كما أكد أنه غير عازم على التقدم بطلب لجوء في بلجيكا، وأنه لا يزال يعول على الحوار لحل الصراع.
وتستند السلطات الإسبانية في إجراءاتها ضد بوجديمون إلى قرار الانفصال من جانب واحد الذي صادق عليه البرلمان الكتالوني.

د ب ا
السبت 4 نونبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث