بيان إيطالي-فرنسي يشدد على وقف فوري لاطلاق النار في ليبيا



روما- أكد وزير الخارجية الايطالي إينزو موافيرو ميلانيزي والفرنسي جان إيف لو دريان ، في بيان مشترك ، على “أهمية الوقف الفوري لإطلاق النار” في ليبيا واستئناف الحوار ضمن العملية التي تجري في إطار قيادة الأمم المتحدة ، بهدف السماح للمواطنين الليبيين بتقرير مستقبلهم من خلال انتخابات ديمقراطية.


ونوه البيان المشترك، الذي صدر في أعقاب لقاء بين الوزيرين في بروكسل على هامش إجتماع وزراء الخارجية الاوروبيين، بـ”إن تحسين وضع السكان المدنيين يمثل أولوية ويتطلب هدنة إنسانية ” وقال الوزيران “كان لدينا اليوم تبادل إيجابي ومثمر للغاية، مما أكد تقاربنا في وجهات النظر حول القضايا الدولية”، ونوها في بيانهما المشترك بأن “استقرار الاوضاع في ليبيا مسألة في غاية الأهمية بالنسبة للأمن الإقليمي والأوروبي، وكذلك إدارة تدفقات الهجرة”. ورأى موافيرو و لو دريان أنه “يجب أن تستند العملية السياسية إلى المبادئ والقواعد المتفق عليها في مؤتمري باريس وباليرمو وفي أبو ظبي، ونفترض أن جميع الأطراف تنأى بنفسها، بشكل لا لبس فيه، عن الجماعات الإرهابية”.

آكي
الثلاثاء 14 ماي 2019


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث