تركيا: مطلقا النار على السفارة الأمريكية كانا مخمورين





أنقرة -ذكرت مصادر أمنية تركية، اليوم الثلاثاء، إن مطلقي النار على السفارة الأمريكية في أنقرة، زعما أثناء التحقيق أنهما "كانا مخمورين" قبيل إقدامهما على إطلاق النار أمس على مبنى السفارة.


 
وقالت المصادر، لوكالة الأناضول للأنباء التركية الرسمية إن الشرطة التركية حققت مع 42 شخصا للكشف عن ملابسات القضية، قبل القبض على الموقوفين "أحمد جليك تان" و"عثمان غونداش".
وأمس الإثنين، تعرضت السفارة الأمريكية في أنقرة، لإطلاق نار من سيارة، لم تسفر عن خسائر بشرية واقتصرت على بعض الأضرار المادية.
وأكد بيان صدر عن ولاية أنقرة، الإثنين، أن قوات الأمن ألقت القبض على شخصين اعترفا بتنفيذ حادثة إطلاق النار على السفارة الأمريكية.
وأشارت الولاية إلى أن "الشرطة ضبطت مع الشخصين سيارة ومسدس عيار 9 ملم، استخدما في الحادث المذكور".
وأوضحت أن "تحريات الشرطة أظهرت أن الشخصين المذكورين من أصحاب السوابق، ولديهما سجلًا جنائيًا حافلًا بالجرائم بدءًا من تعاطي المخدرات وصولًا إلى سرقة السيارات".

د ب ا
الاربعاء 22 غشت 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan