رئيس كتالونيا يقرر عدم إلقاء بيانه في مجلس الشيوخ الاسباني





مدريد - قرر رئيس حكومة كتالونيا كارلوس بوجديمون، عدم إلقاء البيان الذي كان منتظرا له في مجلس الشيوخ الاسباني في مدريد بشأن مساعي إقليم كتالونيا للانفصال عن اسبانيا ،وذلك حسبما أعلنت حكومة كتالونيا اليوم الأربعاء في برشلونة.


 
وكان من المقرر أن يرد بوجديمون في بيانه على الإجراءات التي تعتزم مدريد القيام بها ضد حكومة كتالونيا.
وخير مجلس الشيوخ الاسباني بوجديمون بين إلقاء بيانه غدا الخميس في لجنة المجلس المعنية بالإجراءات، التي ستتخذ ضد حكومة كاتالونيا المحلية أو خلال جلسة المجلس المقررة بعد غد الجمعة.
وكان من المتوقع في كلتا الحالتين أن يكون هناك سجال ساخن بين بوجديمون و رئيس الحكومة الاسبانية ماريانو راجوي.
وسبق إلغاء بوجديمون سفره لمدريد تصلب في وجهات النظر مع مدريد، واتهم راجوي بوجديمون بعدم الاستعداد للحوار.
ومن المنتظر الآن أن يشارك بوجديمون في جلسة للبرلمان الكتالوني قبل ظهر غد الخميس.
وكان من المقرر أن يجتمع البرلمان في تمام الساعة العاشرة صباحا. غير أن صحيفة "البايس" و صحيفة "لا فانجوارديا" الاسبانيتين أكدتا إرجاء انعقاد البرلمان الكتالوني إلى الساعة الرابعة عصرا.
وحسب المعلن رسميا، فإن البرلمان سيتناول في جلسته الإجراءات التي تخطط الحكومة المركزية في مدريد ضد الحكومة المحلية في حالة الانفصال، والتداعيات المحتملة لهذه الإجراءات. غير أنه ربما تشهد الجلسة أيضا إعلان استقلال كتالونيا عن اسبانيا.
وهناك احتمال آخر هو الاتفاق على إجراء انتخابات جديدة في كتالونيا.
 

د ب ا
الاربعاء 25 أكتوبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث