فائزون بجائزة نوبل يدعون إلى تحرك عاجل بشأن التغير المناخي




ستوكهولم - أكد ثلاثة من الفائزين بجائزة نوبل اليوم السبت أن هناك حاجة ملحة إلى التحرك بشأن التغير المناخي، وذلك عندما طلب منهم التعليق على مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ المنعقد في مدريد.


وقالت إستر دوفلو، إحدى الفائزين الثلاثة بجائزة نوبل للاقتصاد لعام 2019 لجهودهم في مجال مكافحة الفقر: "في المستقبل القريب، يمكن أن يعرض ارتفاع درجة حرارة الأرض أغلب المكاسب التي جرى تحقيقها ضد الفقر في مختلف أنحاء العالم للخطر". وأشارت دوفلو إلى أن التغير المناخي يضر بالأشخاص في نصف الكرة الجنوبي "على نحو متناسب... وبالتالي تقع علينا في العالم الغني مسؤولية كبح الاستهلاك لتجنب ذلك". وقال مان ستانلي ويتنجهام، وهو واحد من ثلاثة فازوا بجائزة نوبل في الكيمياء، لعملهم في تطوير "بطاريات ليثيوم أيون" التي تستخدم في أجهزة عدة مثل الهواتف المحمولة، إنه "الوقت المناسب" لحل قضية المناخ. وأكد ديديه كيلوز، أحد الثلاثة الحائزين على جائزة نوبل في الفيزياء، أن الإنسان "أحد الأنواع التي تطورت ونمت من أجل هذا الكوكب. لسنا مؤهلين للعيش على أي كوكب آخر". ونال كيلوز الجائزة لجهوده في اكتشاف كوكب خارج المجموهة الشمسية. وألقى حائزو نوبل كلمات في مؤتمر صحفي عقد بالأكاديمية السويدية الملكية للعلوم، حضره غيرهم من الفائزين بالجائزة في مجال العلوم, وذلك قبل مراسم تسليم جوائز نوبل يوم الثلاثاء المقبل.

د ب ا
السبت 7 ديسمبر 2019