مفاوضات جنيف في خطر وهناك من يسعى لاغتيال الحل السياسي

16/12/2017 - الائتلاف الوطني السوري/ العربية.




محكمة تركية تقضي باستمرار حبس صحفية ألمانية على ذمة التحقيق





سيليفري (تركيا) - قضت محكمة تركية في سيليفري، مساء اليوم الأربعاء، باستمرار حبس الصحفية والمترجمة الألمانية ميسالي تولو، التي تحتجزها السلطات التركية منذ أكثر من خمسة أشهر، على ذمة التحقيق.


 
ورفضت المحكمة التماسا من محامية تولو لإطلاق سراح موكلتها، إلى أن يتم التوصل إلى حكم حول الاتهامات المتعلقة بدعاية ترويجية لصالح الإرهاب، والانتماء إلى منظمة إرهابية مسلحة.
وتم إطلاق سراح ثمانية متهمين بقرار من المحكمة، بينما أبقت على تولو وخمسة آخرين رهن الاحتجاز. وكان قد تم الإفراج عن أربعة متهمين آخرين حتى تصدر المحكمة حكما في القضية..
ولن يُسمح لمن أطلق سراحهم بمغادرة البلاد، وكما أنهم ملزمون بإبلاغ الشرطة باماكن تواجدهم بانتظام.
وتُحاكم تولو ضمن مجموعة مكونة من 18 متهما بتهمة الترويج لتنظيم إرهابي والانتماء إلى "الحزب الشيوعي الماركسي-اللينيني" التركي.
ونفت تولو اليوم أمام المحكمة في منطقة سيليفري بالقرب من إسطنبول التهم الموجهة إليها، وقالت: "أطالب بالإفراج عني وإعلان براءتي... لم أرتكب أي من الجرائم المذكورة وليس لدي صلة بمنظمات غير شرعية".
وقال وزير وزير الخارجية الألماني زيجمار جابريل لصحيفة "بيلد" الالمانية إن بلاده تبذل كل ما في وسعها " لدعم تولو".
وأضاف "نطالب بعملية عادلة ودستورية .. قبل كل شيء، يتعين التحرك بسرعة لإطلاق سراح ميسالي تولو في أقرب وقت ممكن".
 
وعلى هامش المحاكمة، قال والد تولو لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إنه يرى العملية ضد ابنته باعتبارها محاولة للحد من حرية الصحافة.
 
وأضاف علي رضا تولو "إنهم يريدون سجن الصحافة وليس ابنتي .. إنها صحفية وليست قاتلة ".
ومن المقرر ان تستمر المحاكمة في 18 كانون أول / ديسمبر المقبل.

د ب ا
الاربعاء 11 أكتوبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات