كلام.. الغوطة

23/02/2018 - فارس خشّان




مسؤول أممي يدين حصار الغوطة قرب العاصمة السورية





بيروت - ذكر مسؤول حقوقي بارز بالامم المتحدة اليوم الجمعة أن وضع 350 ألف مدني، على الاقل محاصرين في منطقة تخضع لسيطرة المعارضة، بالقرب من العاصمة السورية دمشق يدعو"للغضب".


 
وقال زيد رعد الحسين، مفوض الامم المتحدة السامي لحقوق الانسان، إن "الصور الصادمة لما يبدو أنها لاطفال يعانون بشدة من سوء التغذية، التي ظهرت في الايام الاخيرة، هي مؤشر مخيف للمحنة التي يواجهها المواطنون في الغوطة الشرقية، التي تواجه الان حالة إنسانية طارئة".
وأضاف في بيان "أذكر جميع الاطراف بأن التجويع المتعمد للمدنيين كوسيلة للحرب، يشكل انتهاكا واضحا للقانون الانساني الدولي وربما يرقى إلى جريمة ضد الانسانية أو جريمة حرب".
وكان نشطاء سوريون قد نشروا مؤخرا صورا على الانترنت، يزعم أنها تظهر رضيعا عمره شهر، يعاني من سوء تغذية في منطقة الغوطة الشرقية، التي تخضع لحصار الحكومة على ضواحي دمشق.
وتردد أن الرضيع توفي الاسبوع الماضي.
وتخضع الغوطة الشرقية لحصار من قبل قوات الرئيس السوري بشار الاسد، منذ اربع سنوات.

د ب ا
الجمعة 27 أكتوبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث