مصادر سورية : عناصر داعش الأجانب يغادرون مدينة دير الزور





دمشق - كشفت مصادر مقربة من مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) في مدينة دير الزور شرق سورية عن مغادرة عناصر التنظيم الاجانب المدينة بشكل كامل ، مشيرة إلى أن هذه العناصر سلمت المدينة لكتيبة "صقور علي" وهم من أبناء مدينة دير الزور.


اسرى داعش في الرقة
اسرى داعش في الرقة
 وقالت المصادر المقربة من كتيبة صقور علي لوكالة الأنباء الألمانية ( د. ب.أ) إن " عناصر هذه الكتيبة من المبايعين لتنظيم داعش وكانوا خلال سيطرة عناصر التنظيم الاجانب على المدينة من المهمشين بشكل كامل وجميعهم من أبناء محافظة دير الزور".
وأشارت إلى أنه منذ أيام غادر كل عناصر تنظيم داعش الأجانب عبر حويجة كاطع شمال غرب المدينة باتجاه منطقة الحسينية والجنينة والتي أصبحت تحت سيطرة قوات سورية الديمقراطية ، وتم نقلهم الى ريف دير الزور الشرقي ومن هناك توجه قسم منهم الى مدينة البوكمال وأخرين باتجاه الأراضي العراقية .
وكشفت المصادر أن "أحياء دير الزور الخاضعة لسيطرة التنظيم تعيش حالة فوضى ، وأن المئات من العائلات بقيت فقط في المدينة ، وأن النظام لم يعد يهاجم تلك الاحياء لأن هدفة الآن التوجه الى الريف الشرقي وصولاً الى مدينة البوكمال على الحدود السورية العراقية وهو في سباق حاليا مع قوات سورية الديمقراطية بعد عبور قوات النظام نهر الفرات وسعيها للسيطرة على مدينة البصيرة ".

د ب ا
الخميس 19 أكتوبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث