نهاية مسيرة فنان إندونيسي بعد جدل ديني وسياسي حول رسومه




جاكرتا - ألمح فنان إندونيسي اليوم الثلاثاء إلى أنه تم فصله من عمله، وذلك عقب أن ضمن إشارات سياسية ودينية متعلقة بانتخابات محلية في عدد جديد من القصص المصورة اصدرته شركة مارفل كوميكس.


 
وكان ارديان سيف، الذي يتولى رسم شخصيات قصص "اكس مين جولد" ،قد قام بتضمين رسوماته ما وصفه منتقدون بأنها رسائل معادية للمسيحيين وللسامية مرتبطة بقضية التجديف ضد حاكم جاكرتا المسيحي باسوكي تجاهاجا بورناما.

وكتب سيف على صفحته على موقع الفيسبوك للتواصل الاجتماعي " مسيرتي المهنية انتهت "الآن مضيفا " إنها نتيجة ما فعلته وإنا أتحمل ذلك ".

ومن بين الرسوم التي أثارت جدلا شخصية كولوسوس وهي ترتدي تي شيرت مكتوب عليه " QS51:5:"في إشارة إلى آية من القرآن يفسرها بعض المسلمين الإندونيسيين على أنها تحرم قيادة المسيحيين واليهود للمسلمين.

وأظهر رسما أخر مبنى مكتوب عليه " 212" في إشارة إلى مظاهرة كبيرة نظمها مسلمون محافظون ضد بورناما في 2 كانون أول/ديسمبر .2016

وقالت شركة مارفل إنه سوف يتم إزالة الرسومات في الطبعات الجديدة.

وقالت الشركة على موقعها على الانترنت إنه تم تضمين الرسوم بدون علم بما تنطوي عليه من المعاني التي تم الحديث عنها.

وأضافت الشركة " هذه الإشارات الضمنية لا تعكس أراء الكاتب أومسؤولى التحرير أو أي شخص أخر في شركة مارفل، وهي تتعارض تماما مع طابع سلسلة مارفل كوميكس الذي بتسم بالشمول ومع ما تسعى إليه السلسلة منذ بدء نشرها".

واعتذر سيف على صفحته على موقع الفيسبوك عن كل " هذه الضجة".

ويشار إلى أن بورناما، وهو حليف رئيسي للرئيس جوكو ويدودو وأول مسيحي يتولى منصب حاكم العاصمة منذ 50 عاما، تجرى محاكمته لاتهامه بالتجديف على خلفية تعليقات اعتبرت مسيئة للقرآن.

ويسعى بورناما/ 50 عاما/ حاليا لحكم جاكرتا لفترة ثانية، وقد فاز بالجولة الأولى من التصويت في 15 شباط/فبراير الماضي. ويواجه بورناما وزير التعليم السابق المسلم انيس باسويدان في جولة الإعادة المقررة في 19 نيسان/إبريل الجاري.

د ب ا
الثلاثاء 11 أبريل 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan