وزير الداخلية الألماني يخطط لإقامة مؤتمر الإسلام في ثوبه الجديد



برلين - يخطط وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر لإقامة مؤتمر الإسلام في ثوبه الجديد في تشرين ثان/نوفمبر المقبل.



وقال زيهوفر في تصريحات لصحيفة "راينيشه بوست" الألمانية الصادرة اليوم الاثنين إنه أجرى محادثات حول هذا الأمر مع رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا، أيمن مازيك، مضيفا أنه من المخطط أيضا إجراء محادثات مع منظمات إسلامية أخرى.

يذكر أن مؤتمر الإسلام كان يعقد في ألمانيا منذ عام 2006 بمبادرة من وزير الداخلية في ذلك الحين فولفجانج شويبله. ويهدف المؤتمر إلى تعزيز إدماج المسلمين في ألمانيا وتحسين تبادل الآراء بين المسلمين والدولة.

وكان زيهوفر أعلن مؤخرا عزمه إجراء إصلاحات شاملة في المؤتمر، حيث من المقرر تغيير المشاركين في المؤتمر على نحو دوري.

وكانت متحدثة باسم وزارة الداخلية الألمانية أوضحت في تموز/يوليو الماضي أنه من المحتمل ألا يكون هناك بعد الآن أعضاء دائمين في المؤتمر، مضيفة أنه من المخطط وضع تشكيلات مرنة ومتنوعة بحسب الموضوعات التي سيتناولها المؤتمر.

وقال زيهوفر في تصريحات للصحيفة: "نعتزم الحديث بصورة أقل في المستقبل عن القضايا النظرية والعلمية، والتركيز بصورة أكبر على القضايا العملية للاندماج".

وأوضح زيهوفر أن المؤتمر سيركز على نحو أكبر على التعايش المشترك اليومي في أماكن العمل والأندية الرياضية على سبيل المثال، وقال: "نريد أن نتحدث بالتحديد عن سبل التعامل المتسامح من كافة الأطراف، وكيفية تعزيز ذلك".

د ب ا
الاثنين 10 سبتمبر 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan