أكثر من 90 قتيلا في غارات التحالف والمعارك في جنوب اليمن



عدن - قالت مصادر طبية وعسكرية يمنية السبت إن 92 شخصا قتلوا في غارات التحالف الذي تقوده السعودية لضرب مواقع الحوثيين الشيعة، وفي المعارك الدائرة بين الموالين للرئيس هادي وخصومهم في الجنوب. وأكد مصدر عسكري أن 46 متمردا قضوا في عدن خلال ال 12 ساعة الأخيرة.


و قتل 92 شخصا على الأقل في غارات التحالف الذي تقوده السعودية وفي المعارك الدائرة بين الموالين للرئيس عبدربه منصور هادي وخصومهم في جنوب اليمن، بحسب ما أعلنت مصادر طبية وعسكرية اليوم السبت.

وقتل 46 متمردا في المعارك المستمرة في عدن، كبرى مدن الجنوب، ومحافظة لحج، خلال 12 ساعة من الغارات التي تواصلت حتى وقت مبكر السبت، بحسب مصدر عسكري مقرب من المتمردين.

وقال مصدر طبي في عدن إن ثمانية من الموالين لهادي قتلوا في المعارك أيضا وأصيب 32 آخرون. وأشار مصدر عسكري موال لهادي إلى أن طائرات التحالف واصلت غاراتها.

وقالت مصادر عسكرية إن طائرات التحالف قصفت خصوصا القصر الرئاسي في عدن حيث انتقل هادي قبل أن يلجأ إلى السعودية في آذار/مارس. ويسيطر المتمردون على القصر اليوم.

وفي محافظة لحج شمال عدن، قصفت طائرات التحالف العربي قاعدة العند العسكرية التي كان يتمركز فيها عسكريون أمريكيون قبل إجلائهم بسبب النزاع وسيطرة الحوثيين عليها.

وقال سكان في لحج إن المتمردين اعتقلوا "عشرات" المدنيين بتهمة إرشاد التحالف وإعطائه معلومات حول أهداف المتمردين. وأشار مسؤولون حكوميون في وقت سابق إلى أن 38 شخصا آخرين قتلوا في المعارك التي تدور في ضالع ولودر في الجنوب.

فرانس 24 - وكالات
السبت 25 أبريل 2015