الربيع العربي مستمراً

15/01/2019 - علي انوزلا



أمير قطر يطالب بحل أزمة الخليج بالحوار " القائم على الاحترام "





الدوحة - دعا أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثان أطراف أزمة الخليج إلى التوصل إلى حل عبر الحوار " القائم على الاحترام المتبادل".

وفي كلمة افتتاحية أمام النسخة الثامنة عشر من مؤتمر "منتدى الدوحة" الذي يعقد تحت عنوان "صنع السياسات في عالم متداخل"، طالب الأمير بإنهاء المقاطعة المفروضة على بلاده، وقال إن موقف قطر لم يتغير في مسألة حل أزمة الخليج، " برفع الحصار وحل الخلافات بالحوار القائم على الاحترام المتبادل، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول".


 
وأضاف أن مسألة التعايش وحسن الجوار بين الدول منفصلة عن أية قضايا أخرى.
كانت السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين، بالإضافة إلى مصر، قررت صيف العام الماضي قطع العلاقات مع قطر ، بدعوى دعم الدوحة للإرهاب. وطالبت الدول الأربع قطر بأن تقيد علاقاتها مع إيران. وقد نفت قطر صحة هذه الاتهامات.
وغاب أمير قطر عن المشاركة شخصيا في قمة دول مجلس التعاون الخليجي التي عقدت الأسبوع الماضي في السعودية. وتعد الأزمة الحالية الأصعب التي تواجه مجلس التعاون منذ تأسيسه في عام 1981.
وفي سياق آخر، قال الشيخ تميم في كلمته إن "النزاعات الشمولية والإقصائية تجتاح العالم وتنتج أنظمة لا تعترف بحقوق الإنسان، معتبرا أن القمع والاستبداد والانتهاكات أصبحت تمثل تهديدا للإنسانية"، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء القطرية في صفحتها على موقع "تويتر".
وأضاف الأمير أن منطقة الشرق الأوسط تواجه العديد من التحديات وأبرزها القضية الفلسطينية.
وتابع أن التطور التكنولوجي والفضاءات المفتوحة جعلت من الصعب تكميم الأفواه واحتكار الكلمة.

د ب ا
السبت 15 ديسمبر 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan